"آل البيت" تتخذ إجراءات لمواجهة الوضع المالي الصعب

تم نشره في الأربعاء 17 أيار / مايو 2017. 11:00 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 17 أيار / مايو 2017. 11:05 مـساءً
  • طلبة امام دائرة القبول والتسجيل في جامعة ال البيت -(ارشيفية)

حسين الزيود

المفرق- أكد رئيس جامعة آل البيت الدكتور ضياءالدين عرفة أن مجلس العمداء اتخذ إجراءات للحد من استمرار العجز والوضع المالي الصعب الذي تمر به الجامعة.
وقال عرفة إن هذه الإجراءات تتمثل بوقف التعيينات الأكاديمية بشكل كامل إلى حين تحسين الوضع المالي للجامعة ووقف الابتعاث في هذه المرحلة، ووقف مشاركة أعضاء الهيئة التدريسية بالمؤتمرات الداخلية والخارجية، إلا في حالة عدم تكلف الجامعة بأي مبالغ ووقف العطاءات غير الضرورية، والتي يمكن تأجيلها والترشيد باستخدام الكهرباء والمياه والمحروقات، إضافة إلى تكليف الأساتذة نواب الرئيس و العمداء بتدريس (3 ساعات) إضافية مجانية على الفصل الدراسي الصيفي من العام الجامعي 2016/2017.
وقرر مجلس أمناء جامعة آل البيت الذي عقد برئاسة الدكتور محمد حمدان ورئيس جامعة آل البيت الدكتور ضياء الدين عرفة الموافقة على أن تكون رسوم الدراسة للعامين في جامعة آل البيت والحاصلين على موافقة لاستكمال دراستهم العليا في البرنامج الدولي هي الرسوم ذاتها المقررة على البرنامج العادي، على أن لا يزيد عدد الطلبة المتقدمين على 20 % في البرنامج الواحد وعلى برامج الماجستير فقط.
كما قرر المجلس التنسيب إلى مجلس التعليم العالي بالموافقة على السير باستحداث برنامج ماجستير الهندسة المعمارية في قسم الهندسة المعمارية بكلية الهندسة كبرنامج مشترك مع جامعة بسكارا في إيطاليا، فضلا عن التنسيب إلى مجلس التعليم  العالي بالموافقة على استحداث قسمين للمساقات الخدمية يعنيان بتدريس متطلبات الجامعة و بتغيير مسمى كلية إدارة المال والأعمال لتصبح كلية الاقتصاد والعلوم الإدارية. وأشاد رئيس مجلس العمداء الدكتور محمد حمدان بالإجراءات التي اتخذها مجلس العمداء للحد من العجز المالي، مؤكدا أهمية تحمل الجميع للمسؤولية لمواجهة الظروف المالية الصعبة التي تعاني منها الجامعة.

التعليق