ولدت العام 1902 ولقبت بالطبيبة الشعبية

الطفيلة: وفاة أم إبراهيم البداينة عن 115 عاما و300 من الأبناء والأحفاد

تم نشره في الجمعة 19 أيار / مايو 2017. 10:15 صباحاً - آخر تعديل في الجمعة 19 أيار / مايو 2017. 03:30 مـساءً
  • الحاجة المرحومة لطفية البداينة أم إبراهيم

فيصل القطامين

الطفيلة – توفيت فجر اليوم الجمعة، في بلدة عين البيضاء 9 كم جنوب الطفيلة المعمرة الحاجة لطيفة البداينة "أم إبراهيم" عن عمر ناهز 115 عاما.

والحاجة "أم إبراهيم" ولدت العام  1902 ولها من الأبناء والأحفاد نحو 300، وفق ما أفاد "الغد" حفيدها عارف الصقور.

واشتهرت المرحومة في محافظة الطفيلة بالطب الشعبي وكان يطلق عليها اسم الطبيبة الشعبية حيث كانت تعالج أمراضا عديدة بالإضافة إلى معالجتها العقم والكسور والتمزقات العضلية.

وشارك المئات من أبناء المحافظة بعد صلاة الجمعة في مواراة جثمانها الثرى.

يشار إلى أن "الغد" نشرت في وقت سابق تقريرا عن دورها في معالجة الكثير من الأمراض وممارسة الطب الشعبي في محافظة الطفيلة (انقر هنا).

 

Faisal.qatameen@alghad.jo

 

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »رحمها الله (انور محمد الضمور)

    السبت 20 أيار / مايو 2017.
    رحم الله ام ابراهيم والى كل من ينتقل الى جوار ربه وفي هذه الحاله عبره للانسان كما قال الشاعر كل امرء مهما طالت سلامته على الة حدباء محمول