ليغ 1

مرسيليا يبحث عن عودة أوروبية.. ومباراة احتفالية لموناكو

تم نشره في الجمعة 19 أيار / مايو 2017. 11:00 مـساءً

باريس- يبحث مرسيليا العريق عن العودة إلى المسابقات الاوروبية عندما يستقبل باستيا وصيف القاع اليوم السبت في المرحلة 38 الأخيرة من الدوري الفرنسي لكرة القدم، وذلك بعد حسم موناكو وباريس سان جرمان ونيس وليون المراكز الأربعة الأولى.
وتوج موناكو (92 نقطة) بطلا للمرة الاولى منذ 17 عاما والثامنة في تاريخه بفوزه الـ11 على التوالي والصعب على ضيفه سانت اتيان 2-0 الأربعاء في مباراة مؤجلة، فضمن بطاقة التأهل المباشرة الى دوري ابطال اوروبا، على غرار سان جرمان الثاني (86 نقطة)، فيما ضمن نيس الثالث (77 نقطة) التأهل إلى الدور التمهيدي الثالث من المسابقة الأولى.
وبحال فوز باريس سان جرمان في نهائي الكأس على انجيه في 27 أيار (مايو) الحالي، سيضمن ليون الرابع (66 نقطة) التأهل الى دور المجموعات من الدوري الأوروبي، ويتأهل بالتالي الخامس والسادس الى الدور التمهيدي الثالث.
وخاض موناكو موسما استثنائيا فبلغ نصف نهائي دوري ابطال اوروبا حيث خرج على يد يوفنتوس الايطالي (0-2 ذهابا و1-2 ايابا)، ونصف نهائي كأس فرنسا حيث خسر امام سان جرمان 0-5، ونهائي كأس الرابطة وخسر امام فريق العاصمة ايضا 1-4،
ويحتل راهنا مرسيليا المركز الخامس (59 نقطة)، بفارق نقطة عن بوردو السادس الذي يحل على لوريان الثامن عشر والذي سيقاتل بكل طاقته للهرب من الهبوط إلى الدرجة الثانية.
وكان مرسيليا، الفريق الفرنسي الوحيد الذي احرز دوري ابطال اوروبا في 1993، شارك في موسم 2016 في الدوري الأوروبي وخرج من دور الـ32 أمام أتلتيك بلباو الاسباني.
وانتعش مرسيليا العام الحالي بعد شرائه من رجل الأعمال الاميركي فرانك ماكورت وتعاقد الأخير مع المدرب رودي غارسيا. وكانت مواجهة الفريق المتوسطي الأخيرة في الدوري مع بوردو بالذات الاسبوع الماضي وانتهت بالتعادل 1-1.
ورأى لاعب وسط بوردو السنغالي يونس سانخاريه: "لا ضرورة للحسابات، يجب أن نفوز في مباراتنا الأخيرة، ونأمل أن يتعثر مرسيليا".
من جهته، قال غارسيا: "قلت للاعبين بعد مباراة بوردو، يجب أن ننهي المهمة. باستيا لن يقدم لنا اي خدمة. لكننا في المركز الخامس، واذا تأهلنا الى الدوري الاوروبي، ستكون عودة مفاجأة".
ويغيب عن مباراة مرسيليا لاعب وسطه المهاجم ديميتري باييه بسبب الايقاف، فيما يخوضها فلوريان توفان بعد استدعائه الى تشكيلة المنتخب الفرنسي.
وستكون المرحلة احتفالية لموناكو البطل، الذي سيعادل رقم سان جرمان بحال تحقيقه فوزه الـ30 هذا الموسم ضد رين التاسع.
وكشف الرئيس التنفيذي للنادي فاديم فاسيلييف ان الهدف الأساس لموناكو الحفاظ على مهاجمه الواعد كيليان مبابي (18 عاما) صاحب 26 هدفا هذا الموسم.
وقال فاسيلييف الذي يواجه ايضا تحدي ابقاء المدرب البرتغالي ليوناردو جارديم في منصبه: "ليوناردو جارديم هو المدرب المثالي لمشروعنا. لقد قمنا بكل ذلك معا".
ويستضيف سان جرمان كاين السابع عشر في مباراة هامشية.
وأقر ظهيره البرازيلي ماكسويل بألم فقدان اللقب الذي توج به فريقه 4 مرات متتالية: "يجب ان نهنئهم. بداية موسمنا عاقبتنا. تألمنا أكثر شيء للخسارة أمام برشلونة (في دوري ابطال اوروبا). ما تزال مؤلمة حتى الآن".
وفي صراع القاع، يدبو وضع نانسي الأخير (32 نقطة) معقدا عند استقباله سانت اتيان.
ويهبط التاسع عشر والأخير إلى الدرجة الثانية، فيما يخوض الثامن عشر ملحقا مع ثالث الدرجة الثانية.
ويملك كل من ديجون وكاين السادس عشر والسابع عشر على التوالي 36 نقطة، ولوريان الثامن عشر 35 نقطة وباستيا وصيف القاع 34 نقطة.
وفي باقي المباريات، يلعب غانغان مع ميتز، ليل مع نانت، وليون مع نيس، وتولوز مع ديجون، وانجيه مع مونبلييه. -(أ ف ب)

التعليق