توزيع مساعدات من الكويت إلى أسر فقيرة ولاجئين سوريين في الزعتري

تم نشره في السبت 20 أيار / مايو 2017. 12:00 صباحاً
  • السفير الكويتي في الأردن د.حمد الدعيج يوزيع مساعدات غذائية على أسر فقيرة في بلدة الزعتري بالمفرق - (الغد)

خلدون بني خالد

المفرق- وزعت مساعدات غذائية مقدمة من أسر وعائلات كويتية الى الاسر الفقيرة والمعوزة من الأردنيين واللاجئين السوريين في بلدة الزعتري بمحافظة المفرق، بإشراف سفير دولة الكويت في الاردن الدكتور حمد الدعيج، وبحضور الناطق الرسمي باسم فريق شمعة أمل الكويتي عبدالرحمن البشير، ومساعد مدير مكتب الهيئة الخيرية الاسلامية العالمية في الاردن زياد ابو طالب.
وشملت عملية التوزيع التي اعتبرت بداية لانطلاق حملة المساعدات الثالثة من الاسر والعائلات الكويتية الى العائلات من اللاجئين السوريين والأردنيين وبالتعاون مع فريق شمعة امل الكويتي 300 سلة غذائية من مجموع 1860 سيتم توزيعها على الأسر المحتاجة في بلدة الزعتري.
وقال الناطق الرسمي باسم فريق شمعة أمل الكويت التطوعي انه تم جمع مبلغ 31256 دينار كويتي لصالح حملة الاغاثية الثالثة لمساعدة اللاجئين السوريين في بلدة الزعتري والسويلمة بمحافظة المفرق لتغطية احتياجات 1860 أسرة معوزة بالمواد الغذائية والاساسية لشهر رمضان المبارك.
واشار البشير إلى أن كل سلة تحتوي على 14 سلعة غذائية لسد احتياجات اللاجئين السوريين والأسر الفقيرة من الاردنيين في شهر رمضان المبارك.
وبين مساعد مدير مكتب الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية في الاردن أن الهيئة ساهمت في آلية توزيع المساعدات على الاسر الفقيرة في بلدة الزعتري مع فريق شمعة امل التطوعي الكويتي وفريق شمعة امل التطوعي الاردني في الحملة الثالثة على التوالي ببلدة الزعتري والسويلمة في محافظة المفرق.
وأكد ابو طالب أن الهيئة الخيرية الاسلامية العالمية تقدم يد العون على الاسر الفقيرة واللاجئين السوريين في الأردن وتركيا ولبنان من خلال تقديم مشاريع تنموية لمساعدة الفقراء واللاجئين السوريين.
وقال إن عدد المشاريع التي قدمتها الهيئة الخيرية الاسلامية العالمية 4000 مشروع من كفالات للايتام ومساعدة الطلاب الفقراء في تعليمهم وتقديم قروض تنموية للعائلات الفقيرة والمساعدات الصحية وبناء 40 مسجد في مختلف مناطق الأردن من خلال مشاريع التنمية المجتمعية.
ومن جهته اعتبر منسق حملة الاغاثة الثالثة المقدمة من دولة الكويت هاني فرحان الرملة أن هناك تشاركية وتنسيق مشترك بين الهئية الخيرية الإسلامية العالمية والمؤسسات التطوعية،مثمنا جهود فريق شمعة امل التطوعي الأردني والكويتي على الجهود التي يبذلوها في توزيع المساعدات الغذائية على اللاجئين السوريين في بلدة الزعتري وبلدة السويلمة، ومواصلتهم في توزيع المساعدات الغذائية المقدمة من دولة الكويت لثلاثة ايام لحين توزيعها على كل مستحقيها من اللاجئين السوريين والاسر الاردنية الفقيرة في بلدة الزعتري.
وأوضح عضو فريق شمعة أمل التطوعي الكويتي ورئيس اللجنة الاعلامية نهار الخالدى أن عمل الفريق في المجال الاغاثي سوف يتنامي وبشكل مطرد في زيادة حجم المساعدات الإغاثية المقدمة للمحتاجين مرجعا ذلك إلى التفاعل الصادق والكبير من قبل الكويت والخليج في نصرة المحتاجين والأسر الفقيرة.

التعليق