الملك يؤكد الوقوف لجانب العراق بمحاربة الإرهاب ويدين تفجير كابول

تم نشره في الأربعاء 31 أيار / مايو 2017. 11:00 مـساءً

عمان - أكد جلالة الملك عبدالله الثاني وقوف الأردن إلى جانب العراق في محاربة الإرهاب، والحفاظ على أمنه واستقراره.
ودان، في برقية بعث بها إلى الرئيس العراقي فؤاد معصوم أمس، التفجيرات الإرهابية الجبانة، التي وقعت في بغداد يوم الاثنين الماضي، وأودت بحياة العشرات من الضحايا الأبرياء وإصابة آخرين.
وعبر جلالته عن أصدق مشاعر التعزية والمواساة بهذا المصاب، سائلا الله العلي القدير أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته، وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل، ويجنب العراق وشعبه الشقيق كل مكروه.
كما دان جلالة، في برقية بعث بها إلى الرئيس الأفغاني محمد أشرف غني أمس، التفجير الإرهابي البشع، الذي وقع في العاصمة الأفغانية كابول، وأودى بحياة العشرات من الضحايا الأبرياء وإصابة المئات.
وعبر عن أصدق مشاعر التعزية والمواساة بهذا المصاب الأليم، سائلا الله العلي القدير أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته، وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل، ويجنب جمهورية أفغانستان الإسلامية وشعبها الشقيق كل مكروه.
من جهة ثانية، بعث جلالة الملك، أمس، برقية تهنئة للرئيس الايطالي سيرجيو ماتاريلا، بمناسبة العيد الوطني لبلاده، معرباً عن تمنياته للرئيس ماتاريلا موفور الصحة والعافية، وللشعب الإيطالي الصديق دوام التقدم والازدهار.
كما بعث جلالته أمس برقية تهنئة لملكة بريطانيا إليزابيث الثانية، بمناسبة ذكرى جلوسها على العرش، معرباً عن أطيب تمنياته للملكة إليزابيث بموفور الصحة والعافية، وللشعب البريطاني الصديق دوام التقدم والازدهار. -(بترا)

التعليق