NBA

كوري لن يرافق غولدن ستايت إلى البيت الأبيض

تم نشره في الجمعة 16 حزيران / يونيو 2017. 12:00 صباحاً

لوس انجليس- كشف نجم غولدن ستايت ووريرز ستيفن كوري، أول من أمس، أنه لن يرافق الفريق الى البيت الأبيض في حال دعي الى هناك من أجل الاحتفال بلقب دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين الذي توج به على حساب كليفلاند كافالييرز.
وقال كوري "سألني أحدهم قبل حوالي شهرين سؤالا افتراضيا، إذا كنت سأذهب (الى البيت الأبيض) في حال الفوز باللقب. كان جوابي في حينه أني لن أذهب. شعوري ما يزال نفسه اليوم ايضا".
وجاء تصريح كوري بعد يومين على تتويجه مع غولدن ستايت بلقب الدوري على حساب ليبرون جيمس ورفاقه في كليفلاند الذين أحرزوا لقب 2016 على حساب ووريرز بالذات.
وجرت العادة أن تحل الفرق الرياضية الفائزة بألقاب بطولاتها ضيفة على البيت الأبيض لتقديم الكأس الى رئيس البلاد، كما فعل شيكاغو كابس في كانون الثاني (يناير) الماضي حين احتفل مع الرئيس السابق باراك اوباما بلقب موسم 2016 من الدوري الأميركي للبيسبول.
لكن المواقف المثيرة للجدل من الرئيس الجديد دونالد ترامب دفعت العديد من الرياضيين الى انتقاد سياسة الإدارة الجديدة، لاسيما من لاعبي دوري كرة السلة للمحترفين.
وتوقع كوري الذي زار ورفاقه البيت الأبيض العام 2015 من أجل الاحتفال بلقب الدوري مع الرئيس اوباما، أن تتم مناقشة هذه المسألة مع الفريق كمجموعة، مضيفا "أنا متأكد أننا كفريق سنجري نقاشا (بشأن الزيارة المحتملة الى البيت الأبيض). يجب علينا الاستمتاع جميعا بهذه اللحظة (الفوز باللقب) دون أن يعكر أي شيء الإنجاز الذي حققناه معا".
وأكد كوري "أن الاحتفالات المختلفة التي تترافق مع تتويج الفرق بالألقاب لا يجب أن تلطخ ما حققناه هذا العام. سنتعامل مع هذه المسألة بمسؤولية وسنقوم بما هو صحيح بالنسبة لنا كأفراد ومجموعة على حد سواء".
وكوري ليس الشخص الوحيد من ووريرز الذي يعارض سياسة ترامب بل أن مدربه ستيف كير انتقد في ايار (مايو) الماضي بشدة توجه الإدارة الجديدة واعتبر أن ترامب لا يصلح لهذا المنصب، مشيرا الى أنه لا يرى "أيا من الصفات التي يتحدث عنها (الرئيس الجديد)، من القدرة على الصمود أو التواصل، الرحمة... لكي تكون قائدا عظيما، يجب التمتع ببعض هذه الصفات. هل كان أحد يعتقد بأن دونالد ترامب قائدا عظيما؟".-(أ ف ب)

التعليق