الأمن: قاتل الطفل السوري ليس رجل دين والصورة المتداولة غير صحيحة

تم نشره في الاثنين 10 تموز / يوليو 2017. 10:28 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 10 تموز / يوليو 2017. 11:42 صباحاً
  • صورة متداولة تزعم أنها للقاتل وهي غير صحيحية وفق الأمن العام

حمزة دعنا

عمان- نفى الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام المقدم عامر السرطاوي اليوم الاثنين، صحة الصورة المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي والتي تزعم أنها لمرتكب جريمة قتل الطفل السوري في عمان يوم الجمعة الماضية.

وقال لـ"الغد" إن مرتكب الجريمة صاحب أسبقيات وإنه نفذ الجريمة منفردا وليس كما تم تداوله بوجود شركاء معه، مشيرا إلى أن الأدلة الجرمية والجنائية تؤكد ذلك.

وأشار إلى أن القاتل له ماض جنائي ولم يكن يوما يعمل في مركز لتحفيظ القرآن أو أنه رجل دين، مشيرا أن من يتم تداول صورته بريء وليس له أي علاقة بالحادثة.

وتداولت بشكل كبير صور على مواقع التواصل الاجتماعي زعمت أنها للقاتل ويظهر ملتحيا.

وقتل طفل سوري الجمعة الماضية داخل منزل مهجور في منطقة النزهة بعمان بطريقة وحشية مروعة، حيث قام القاتل باغتصابه قبل ذبحه.

 

التعليق