المومني يحصد برونزية الكرة الحديدية في بطولة العرب لألعاب القوى

تم نشره في الاثنين 17 تموز / يوليو 2017. 12:00 صباحاً
  • البطل الأردني مصعب المومني ينال برونزية في ألعاب القوى العربية -(من المصدر)

مصطفى بالو

عمان- زرع لاعب المنتخب الوطني لألعاب القوى مصعب المومني راية الوطن فوق منصة التتويج في بطولة العرب العشرين المقامة حاليا في تونس، وذلك بعد أن تقلد الميدالية البرونزية في مسابقة دفع الكرة الحديدية بمسافة 16.85 متر، مسجلا الانجاز الأول لاتحاد ألعاب القوى الجديد، لتعود شمس انجازات اللعبة المحلية مشرقة في السماء العربية.
الناطق الإعلامي للاتحاد أيمن الفاعوري، أشار إلى الجهود الكبيرة الذي بذلها اللاعب ومدربه كمال المومني للعودة باللاعب إلى الإنجازات العربية، مبينا أن الإنجاز هدية ألعاب القوى للوطن والرياضة الأردنية في مستهل مشوارها بالمشاركات العربية، مقدرا وأسرة الاتحاد جهود المدربين الذين شاركوا المنتخبات الوطنية رحلة البحث عن الإنجازات، ولم يحالفهم الحظ بالوقوف على منصات التتويج، منوها أن المومني استطاع أن يقف ثالثا في السباق العربي بمسابقة دفع الكرة الحديدية وبفارق بسيط عن صاحب الميدالية الفضية.
حياصات: تحية للبطل المومني
من جانبه، أكد رئيس اتحاد ألعاب القوى المحامي سعد حياصات، اعتزازه بإنجاز المومني الذي سبق وحقق إنجازات عربية وآسيوية، رغم الفترة القصيرة في إعداد وتسمية المنتخبات الوطنية للمشاركات الخارجية.
وتابع: "نهنئ العاب القوى والرياضة الأردنية بالعديد من المواهب الشابة ولاعبي الخبرة من أبطال اللعبة، الذين قارعوا نظراءهم العرب والأفارقة في مضمار المسابقات العربية والقارية والعالمية، ومنهم من يحمل مواصفات اللاعب الأولمبي الذي يجب أن نوليه الرعاية والاهتمام".
من تونس
يواصل لاعبو المنتخب الوطني للرجال بحثهم عن الطريق المؤدي الى منصات التتويج في مسابقات البطولة العربية، وذلك عندما يخوض عبدالرحمن أبو الحمص ومجد ذيابات غمار المنافسة في مسابقة 200م اليوم الإثنين، فيما يسدل الستار على مشاركة المنتخب الوطني بالبطولة يوم غد الثلاثاء، عندما يشارك العداءان احمد محيسن ومحمد سمور في مسابقة نصف الماراثون، بينما يظهر المومني في بحثه عن انجاز جديد في مسابقة رمي القرص.
"العطاونة" يحقق رقما أردنيا جديدا
الى ذلك، احتل العداء الواعد شريف العطاونة، المركز الثامن في نهائي سباق 3000 متر ضمن بطولة العالم تحت 18 عاما، والتي اختتمت أمس في العاصمة الكينية نيروبي. ونجح "العطاونة" في تسجيل رقم أردني جديد، بعد أن قطع مسافة السباق بزمن قدره 8:31.99 دقيقة ليكسر رقمه القياسي الذي حققه ببطولة آسيا في وقت سابق هذا الشهر في الهند والذي بلغ 8:35.49 دقيقة.

التعليق