اختتام امتحانات "التوجيهي" اليوم

تم نشره في الثلاثاء 18 تموز / يوليو 2017. 12:00 صباحاً
  • طلبة توجيهي بعد خروجهم من امتحان التوجيهي سابقا -(تصوير ساهر قداره)

آلاء مظهر

عمان - فيما يتنفس طلبة الثانوية العامة "التوجيهي" للدورة الصيفية الصعداء اليوم الثلاثاء مع آخر امتحان لهم في هذه الدورة، يختتم 125378 مشتركا ومشتركة منهم فصلهم الثاني والأخير، انتظارا لموعد إعلان النتائج.
ويتوجه اليوم 88284 مشتركا ومشتركة لحضور آخر جلسة، حيث يمتحن طلبة "الأدبي" بمباحث علوم اسلامية، فرنسي، اساسيات ادارة، و "العلمي" علوم ارض، وعلوم شرعية للشرعي، وتجارة واحصاء وبرمجة  للادارة المعلوماتية، فيما يتقدم طلبة التعليم الصحي بمبحث تغذية، وطلبة الفرعين الصناعي، والفندقي والسياحي في مبحث الرياضيات اساسية، وطلبة الفرعين الزراعي والاقتصاد المنزلي في مبحث كيمياء اساسية.
وبلغ عدد المخالفات لتعليمات الامتحان لهذه الدورة حتى اول من امس 214 مخالفة مقارنة بـ 320 لنفس الدورة العام الماضي.
وكان 113 الف مشتركا ومشتركة  امتحنوا امس الاثنين بالمباحث المقررة على جدول الامتحان، حيث امتحن "النظاميون" من كافة الفروع الاكاديمية والمهنية بمبحث تاريخ الاردن،  وامتحن غير المستكملين لمتطلبات النجاح في الدورات السابقة بمبحث الثقافة العامة. وأبدى الطلبة ارتياحهم لسير مجريات الامتحان ومستوى ونمط الأسئلة في المباحث التي تقدموا بها، لافتين الى أن الاسئلة من داخل المنهاج المقرر وتراعي مستويات وقدرات الطلبة المختلفة.
وأكد عبد الرحمن الرجبي أن مستوى أسئلة مبحث تاريخ الاردن سهلة، وشاركه في الرأي مجد سامر "علمي" الذي اكد أن الأسئلة "تتناسب" مع قدرات الطلبة.
وكذا قال طلبة الفروع الأخرى كل من سهى الربضي "أدبي"، منى مهدي "ادارة معلوماتية"، يامن عثمان "صحي"، صالح عمر "صناعي"، وسيف الحموري "زراعي"، مؤكدين أسئلة مبحث تاريخ الاردن، كانت "ضمن المنهاج المقرر ولا غموض فيها ومناسبته لقدراتهم، وأن الأجواء كانت مريحة في القاعات، والمدة الزمنية كافية".

التعليق