الولايات المتحدة تثأر من كوستاريكا وتبلغ النهائي

تم نشره في الأحد 23 تموز / يوليو 2017. 11:00 مـساءً
  • جوزيه ألتيدور يسجل الهدف الأول للولايات المتحدة في مرمى كوستاريكا أول من أمس -(أ ف ب)

لوس انجليس - ثأر المنتخب الأميركي لكرة القدم من نظيره الكوستاريكي عندما تغلب عليه 2-0 في أرلينغتون (تكساس) في الدور نصف النهائي للكأس الذهبية الخاصة بمنطقة الكونكاكاف (أميركا الشمالية والوسطى والبحر الكاريبي)، وبلغ المباراة النهائية.
وتدين الولايات المتحدة بتأهلها إلى نجمها المخضرم مهاجم سياتل ساوندرز كلينت ديمبسي الذي صنع الهدف الأول لجوزيه ألتيدور (72) وسجل الهدف الثاني (82).
وردت الولايات المتحدة الاعتبار لخسارتها المذلة قبل 8 أشهر وبرباعية نظيفة أمام كوستاريكا في سان خوسيه في تصفيات الكونكاكاف المؤهلة الى مونديال 2018 في روسيا والتي ادت الى اقالة مدربه الالماني يورغن كلينسمان.
وتلتقي الولايات المتحدة في المباراة النهائية الاربعاء المقبل مع المكسيك حاملة اللقب او جامايكا اللتين التقتا مساء أمس الأحد في باسادينا (كاليفورنيا).
وهي المرة العاشرة التي تبلغ فيها الولايات المتحدة المباراة النهائية للمسابقة منذ العام 1991.
وحافظ المنتخب الاميركي على سجله خاليا من الخسارة في المباراة الثالثة عشرة على التوالي وهي اطول سلسلة دون هزيمة له منذ العام 2005.
وعانى المنتخب الاميركي الامرين للفوز على ضيفه الكوستاريكي والذي سيستضيفه هذا الخريف في ختام التصفيات المؤهلة الى المونديال الروسي. وانتظر اصحاب الارض الربع الاخير من المباراة لتسجيل الهدفين.
وكاد رجال المدرب بروس ارينا يفتتحون التسجيل بعد 17 ثانية فقط اثر تسديدة قوية لجوردان موريس بيد ان كرته ردها القائم الايمن.
وفرضت الولايات المتحدة افضليتها وخلقت العديد من الفرص بيد انها عابتها اللمسة الاخيرة على غرار محاولة دارلينغتون ناغبي اثر تمريرة من موريس (14) وكيلين اكوستا اثر تمريرة عرضية لالتيدور.
وكادت كوستاريكا التي خاضت المباراة في غياب هدافها جويل كامبل، ان تفاجىء أصحاب الأرض اثر تمريرة رائعة من براين رويز إلى ماركو اورينا الذي انفرد بحارس المرمى السابق بمانشستر يونايتد وايفرتون الانجليزيين تيم هاوارد بيد ان الأخير أنقذ مرماه من هدف محقق (37).
ودفع ارينا بديمبسي في الدقيقة 60 فازدادت السيطرة الاميركية دون جدوى في ظل تألق الحارس باتريك بيمبرتون خصوصا في التصدي لمحاولتي التيدور (65) وكيلين اكوستا (70).
وكانت كوستاريكا التي فاجأت الجميع ببلوغها ربع نهائي كأس العالم الاخيرة في البرازيل، قاب قوسين او ادنى من افتتاح التسجيل اثر تسديدة قوية لاورينا ابعدها هاوارد باطراف اصابعه (71).
وارتدت الولايات المتحدة بقيادة ديمبسي الذي هيأ كرة على طبق من ذهب الى التيدور خلف الدفاع فنجح في ايداعها داخل المرمى (72).
ووجه ديمبسي الضربة القاضية لكوستاريكا بعد 10 دقائق عندما اضاف الهدف الثاني من ركلة حرة رائعة رافعا رصيده الى 57 هدفا دوليا ويصبح هدافا تاريخيا للمنتخب الاميركي بعدما عادل صاحب الرقم القياسي الوطني لاندون دونوفان.
وقال ديمبسي الذي اضطر الى الابتعاد عن كرة القدم لمدة 6 اشهر الموسم الماضي بسبب مشاكل في القلب: "الأمر المهم على الخصوص هو بلوغ النهائي واحراز اللقب".
وتسعى الولايات المتحدة الى الظفر باللقب السادس في تاريخها في المسابقة بعد الأعوام 1991 و2002 و2005 و2007 و2013.
وتحتكر المكسيك والولايات المتحدة القاب البطولة بفوزهما في 12 لقبا من اصل 13، واللقب الوحيد الذي افلت منهما كان لمصلحة كندا في نسخة عام 2000.
وتوجت المكسيك باللقب سبع مرات اعوام 1993 1996 و1998 و2003 و2009 و2011 و2015.
يذكر ان مدرب الولايات المتحدة بروس ارينا استدعى كلا من المهاجمين ديمبسي والتيدور، وحارسي المرمى هاورد وجيسي غونزاليز، ولاعبي الوسط مايكل برادلي ودارلينغتون ناغبي، عقب الدور الاول.
وبحسب لوائح البطولة، فانه يحق للمنتخبات اجراء ستة تغييرات كحد أقصى بعد منافسات الدور الأول.
وكان بروس ارينا استدعى تشكيلة شابة للبطولة لاكساب اللاعبين الخبرة. -(أ ف ب)

التعليق