ساعات تفصل برشلونة عن ضم كوتينيو

تم نشره في الأربعاء 9 آب / أغسطس 2017. 12:00 صباحاً

مدن - توجه وفد من نادي برشلونة الإسباني أمس إلى ليفربول لمحاولة إتمام صفقة ضم البرازيلي كوتينيو، على أمل أن يتم تقديمه رسميا كلاعب في النادي الكتالوني هذا الأسبوع.
وذكرت صحيفة "سبورت" الإسبانية على موقعها الإلكتروني أن اللاعب البرازيلي على وشك أن يصبح ثالث المنضمين للبرسا قبيل موسم 2017-2018 بعد ضم جيرارد دولوفيو (مقابل 12 مليون يورو) ونيلسون سيميدو (30 مليون يورو).
ويعول مدرب برشلونة، إرنستو فالفيريدي، على كوتينيو البالغ 25 عاما، من أجل تعزيز صفوف فريقه بعد رحيل البرازيلي نيمار دا سيلفا إلى باريس سان جرمان الفرنسي.
وأشارت الصحيفة إلى أن "برسا" قد يقدم عرضا أخيرا لشراء اللاعب مقابل 90 مليون يورو بالإضافة إلى المكافآت، لكي يتمكن من اتمام الصفقة.
وأضافت أن إدارة ليفربول أعطت الضوء الأخضر للصفقة ولكن يبدو أن مدرب الفريق، يورغن كلوب، لا يريد الاستغناء عن خدمات واحد من لاعبيه الأساسيين.
من ناحية ثانية، كشفت تقارير إخبارية إسبانية أن اللاعب التركي، أردا توران، عرض خدماته على ناديه السابق أتلتيكو مدريد في الوقت الذي ينتظر فيه غلطه سراي التركي رد برشلونة على إعارته له لمدة عام.
وأفادت صحيفة "ماركا" الإسبانية على موقعها بأنه رغم العقوبة المفروضة على أتلتيكو بمنعه من التعاقد مع لاعبين جدد حتى كانون الثاني (يناير) المقبل، إلا أن توران عرض خدماته على ناديه السابق الذي لعب في صفوفه بين العامين 2011 و2015.
وأشارت الصحيفة إلى أن إدارة أتلتيكو كانت حازمة في ردها على اللاعب، مفيدة بأنه ليس ضمن مخططات الفريق المستقبلية.
ويبدو أن رحيل أردا توران عن صفوف "برسا" بات أمرا حتميا نظرا لأنه لا يدخل في خطة فالفيردي، الذي أجلسه أول من أمس على مقاعد البدلاء خلال مواجهة شابيكوينسي.
ومن جانبها تقول صحيفة "الموندو ديبورتيفو" إن برشلونة حاول أن يدرج توران أو دنيس سواريز في صفقة ضم كوتينيو من ليفربول، ولكن يبدو أن التركي لا يعجب إدارة النادي الإنجليزي بينما يود سواريز الاستمرار في "كامب نو". -(إفي)

التعليق