50 محلا مغلقا على طريق الصفاوي بانتظار عودة حركة المسافرين

تم نشره في السبت 12 آب / أغسطس 2017. 12:00 صباحاً
  • منطقة الصفاوي -(أرشيفية)

حسين الزيود

المفرق- ينتظر مستثمرون ومالكو محال تجارية في منطقة الصفاوي على طريق المفرق الرويشد وعددها 50 محلا، عودة الحركة على الطريق لإعادة فتح المحال التي كانوا قد أغلقوها بعد تراجع الحركة.
وقال علي الربابعة صاحب محل تجاري على الطريق إنه ينتظر فتح معبر الطريبيل ليقوم بفتح 8 محلات تجارية أغلقها بعد تراجع حركة المركبات والمسافرين على طريق بغداد، مشيرا الى خسائر كبيرة تكبدها منذ إغلاق المعبر.
وأوضح الربابعة أنه اتخذ قراره بإغلاق محلاته التجارية بعد أن تراجعت حركة البيع والتي اضطرته إلى تسريح بعض العاملين عنده، فضلا عن خسارته وبشكل دائم جراء إتلاف المواد لانتهاء صلاحيتها.
ويأمل أن تسهم عودة الحركة على الطريق في تعويضه عن بعض الخسائر التي لحقت بتجارته، مبينا أن الحركة على طريق بغداد كانت توفر حجم مبيعات مناسبا لمالكي المحال التجارية هناك.
ولفت محمد فردوس الشرفات إلى أنه خسر قرابة 700 دينار شهريا كانت تدرها عليه 8 محال تجارية يملكها، بعد أن أقدم المستأجرون على إغلاقها جراء توقف الحركة على طريق بغداد.
وأشار الشرفات إلى أن المنطقة كانت تشهد تواجد قرابة 80 محلا تجاريا، كانت تعمل بمهن واستثمارات متنوعة، فيما أقدم قرابة نصف مالكي هذه المحال على إغلاق أبوابها بعد تراجع الحركة، مبينا أن هذه المحال المغلقة ستعود إلى فتح أبوابها بعد عودة الحركة على طريق بغداد.
وقال رئيس بلدية الصفاوي السابق الدكتور علي خليفة الشرفات إن المنطقة شهدت تراجعا في العمل التجاري من خلال توقف العديد من المحلات عن العمل بعد تكبدها خسائر أجبرتها على الإغلاق، لافتا إلى أن المحال التجارية كانت تصطدم بتلف المواد التموينية جراء انتهاء صلاحيتها.
ولفت الشرفات إلى أن هناك العديد من المطاعم في الصفاوي توقفت عن العمل بعد تراجع الزبائن والمسافرين، متوقعا أن تعود الحركة إلى سابق عهدها بعد عودة الحركة على طريق بغداد.

التعليق