مزيد من القتلى في كينيا والمعارضة تتشدد في خطابها

تم نشره في الأحد 13 آب / أغسطس 2017. 12:00 صباحاً

نيروبي- قتل 11 شخصا على الاقل في كينيا منذ اعلنت مساء الجمعة الماضي اعادة انتخاب الرئيس اوهورو كينياتا، فيما تبنت المعارضة خطابا اكثر تشددا مؤكدة انها ستواصل رفض هذه النتيجة.
فمنذ مساء الجمعة واعلان اللجنة الانتخابية اعادة انتخاب كينياتا (55 عاما)، قتل 11 شخصا على الاقل بينهم طفلة في التاسعة في غرب البلاد وفي مدن الصفيح بنيروبي التي تشكل معقلا للمعارضة.
وقال مصدر في الشرطة ان ثماني جثث تحمل سبع منها اثار رصاص نقلت الى مشرحة نيروبي من ماتاري وكيبيرا وكوانغواري، وهي مدن صفيح في العاصمة.
واضاف المصدر ان جثة فتاة في التاسعة قتلت صباح السبت في ماتاري فيما كانت تقف على شرفة في الطبقة الرابعة من احد المباني ستنقل الى المشرحة.
كذلك، تحدثت مصادر طبية وفي الشرطة عن قتيلين قرب كيسومو (غرب) وفي منطقة سيايا المجاورة.
وبادر التحالف المعارض الذي سبق ان وصف اعادة انتخاب كينياتا بانها "مهزلة"، الى تصعيد خطابه. وقال احد مسؤوليه جونسون موتاما "لن نرضخ للترهيب، لن نستسلم"..-(ا ف ب)

التعليق