تشغيل محطة تنقية جرش الجديدة بداية العام المقبل

تم نشره في الاثنين 14 آب / أغسطس 2017. 12:00 صباحاً

صابرين الطعيمات

جرش – قال مدير مياه محافظتي جرش وعجلون المهندس منتصر المومني إنه من المتوقع أن يتم تشغيل محطة تنقية جرش الجديدة بداية العام المقبل، وستسهم بالتخلص من مشكلة المحطة القديمة في جرش التي كانت مصدر قلق ومكرهة صحية لكافة سكان المناطق المجاورة على مدار عشرات السنين.
وأوضح أن نسبة الإنجاز في محطة التنقية الجديدة التي تنفذها الوزارة بدل محطة تنقية جرش القديمة، والتي أغلقت قبل حوالي 7 سنوات قد بلغت 80 %، وتم بناؤها بنظام هندسي حديث، بحيث لا تنبعث أي روائح وكانت ضمن أعلى معايير الصحة والسلامة العامة وبقدرة تشغيلية مرتفعة.
وأكد أن تكلفة هذه المحطة الجديدة والتي نفذت بتصاميم هندسية متطورة وحديثة نحو 26 مليون دولا أميركي بدعم من الوكالة الأميركية، وهي قادرة على تحمل 16 ألف متر مكعب في اليوم الواحد، مما يخفف الضغط على محطة عمامة التي تستقبل 5 آلاف متر مكعب في اليوم الواحد، لافتا أنه من المتوقع أن يتم ربط شبكة الصرف الصحي الجديدة في منطقة الجبارات وظهر السرو ومناطق واسعة على محطة التنقية الجديدة لزيادة طاقتها الاستيعابية اليومية، واستخدام أنظمة حديثة فيها تزيد من جودة ونوعية المياه المعالجة التي تخرج منها.
وأشار إلى وجود خطة لإنشاء مشروع للصرف الصحي في أحياء ظهر السرو ووادي الدير الشرقي والمضبعة خلال السنوات القليلة المقبلة بقيمة لا تقل عن 11 مليون دينار في حال توفر التمويل اللازم.
ويشار إلى أن سكان حي الوادي الأخضر وحي الجامعة والحمراء وجبل العتمات، إضافة إلى منطقة سوقيا والقرمل ويشكلون ثلث سكان مدينة جرش قد هجروا منازلهم وتركوا أراضيهم بعد فشل كافة محاولاتهم بالتخلص من مشكلة انبعاث الروائح الكريهة والحشرات من محطة التنقية القديمة التي تتوسط المدينة بحسب سكانها، قبل أن يتم إغلاقها.

التعليق