تنس

إصابة فيدرر تمنح نادال صدارة التصنيف العالمي

تم نشره في الثلاثاء 15 آب / أغسطس 2017. 11:00 مـساءً
  • رفاييل نادال يتحدث خلال مؤتمر صحفي أول من أمس - (أ ف ب)

سينسيناتي- انسحب السويسري روجيه فيدرر، أول من أمس، من دورة سينسيناتي الاميركية لكرة المضرب، سابع دورات الالف نقطة للماسترز، بسبب إصابة في الظهر، ما يمهد الطريق أمام غريمه الاسباني رافايل نادال للعودة الى صدارة التصنيف العالمي للاعبين المحترفين للمرة الأولى منذ 2014.
وكان فيدرر (36 عاما) المصنف ثالثا عالميا، ونادال (31 عاما) المصنف ثانيا، المرشحين الوحيدين للحلول بدلا من البريطاني أندي موراي، الغائب بسبب الاصابة عن دورة سينسيناتي التي بدأت أول من أمس، في صدارة التصنيف الذي يصدر الاثنين المقبل.
وبانسحاب السويسري بسبب الاصابة، سيعود الاسباني الى صدارة الترتيب للمرة الأولى منذ تموز (يوليو) 2014.
وقال فيدرر الذي أحرز لقب دورة سينسيناتي سبع مرات في مسيرته، في بيان صادر عن المنظمين "لقد أحببت دائما اللعب هنا".
أضاف "في سينسيناتي بعض من أفضل مشجعي كرة المضرب في العالم، وأنا آسف لأنني سأفتقد ذلك"، متابعا "للأسف أصبت في ظهري في مونتريال وأنا في حاجة الى الراحة هذا الأسبوع".
ويأتي انسحاب فيدرر غداة خسارته غير المتوقعة في نهائي دورة مونتريال الكندية، سادس دورات الألف نقطة للماسترز هذا الموسم، أمام الالماني الشاب ألكسندر زفيريف (20 عاما)، 3-6 و4-6.
وكانت هذه أول خسارة في مباراة نهائية هذه السنة للسويسري الذي أحرز خمسة ألقاب في دورات كرة المضرب منذ مطلع 2017.
وكان السويسري المتوج بـ19 لقبا في البطولات الكبرى (غراند سلام)، ألمح مساء الاحد بعد خسارته في مونتريال الى امكان عدم مشاركته في سينسيناتي، لاسيما مع اقتراب موعد بطولة    الولايات المتحدة، آخر البطولات الأربع الكبرى لهذا الموسم، والمقررة في 28 آب (أغسطس).
وقدم فيدرر أداء لافتا هذه السنة بعد غيابه عن النصف الثاني من الموسم الماضي بسبب اصابة في الركبة، اذ أحرز لقب بطولتين كبيرتين (استراليا المفتوحة وويمبلدون الانجليزية)، ودورتي ماسترز (انديان ويلز وميامي في الولايات المتحدة)، ودورة هاله الالمانية.
وكان فيدرر يسعى إلى تصدر التصنيف العالمي للأسبوع 303 (رقم قياسي)، وللمرة الأولى منذ تشرين الأول (أكتوبر) 2012، علما انه كان سيصبح أيضا أكبر لاعب متصدر منذ بدء عصر الاحتراف.
وكان في مقدور فيدرر ان ينتزع المركز الأول في ما لو بلغ نصف نهائي سينسيناتي وخرج نادال من الدور الاول، أو بلغ الاسباني ثمن النهائي والسويسري النهائي، أو بلغ نادال نصف النهائي وأحرز فيدرر اللقب.
أما نادال الذي غاب أيضا لفترة طويلة العام الماضي بسبب الاصابة، فعاد بقوة هذه السنة، وتمكن من تحقيق أداء لافت لاسيما في بطولة فرنسا المفتوحة، ثاني البطولات الأربع الكبرى التي تقام على ملاعب رولان غاروس الترابية، وأحرز فيها لقبه العاشر (رقم قياسي). كما بلغ نادال نهائي بطولة استراليا المفتوحة ليخسر أمام فيدرر.
وكان الإسباني سعيدا لأنه سيعود الى صدارة التصنيف لكنه أسف لانسحاب فيدرر من سينسيناتي، قائلا "بالنسبة لي، أن أكون في هذا الموقع، إنه أمر مميز جدا. أملك الشغف والعشق لهذه اللعبة. لهذا السبب سأتمكن من العودة الى هذا الموقع (الصدارة)".
ولن يكون فيدرر وموراي الغائبين الكبيرين الوحيدين عن سينسيناتي، بل يغيب ايضا الصربي نوفاك ديوكوفيتش الذي قرر انهاء موسمه، والسويسري ستانيسلاس فافرينكا والياباني كي نيشيكوري.
وتابع "إنها أخبار سيئة ألا يتمكن روجيه من اللعب. أنا آسف حيالهم جميعا. أمل أن يتعافوا بشكل جيد. نحتاج الى عودتهم من أجل مصلحة اللعبة".
وسيفقد موراي صدارة التصنيف العالمي بعد 37 أسبوعا متواصلا، أي منذ السابع من تشرين الثاني (نوفمبر) 2016.
ولجأ فيدرر خلال العامين الأخيرين الى الراحة سعيا للحفاظ على لياقته البدنية لاسيما مع تقدمه في السن. فبعد غيابه الطويل العام الماضي والذي مكنه من العودة بقوة، اعتمد الأسلوب نفسه هذه السنة، اذ غاب عن كامل موسم الدورات الترابية، قبل ان يعود للمشاركة في الدورات العشبية التي يتفوق فيها على منافسيه.
وقبل انطلاق سينسيناتي، أكد السويسري ان صدارة التصنيف لا تهمه بقدر الالقاب، لاسيما في بطولة فلاشينغ ميدوز الأميركية حيث يأمل في إحراز لقبه السادس فيها والـ 20 في بطولات "الغراند سلام".
وقال "بلغت مستويات لم اتخيل أبدا ان اصلها بالفوز بالعديد من الالقاب.. أقول دائما ان التصنيف، واذا لم تكن الأول، لا يهم فعلا (لاحراز الالقاب)".
وتابع "من الطبيعي انني أريد ان أكون في أفضل حال بدنية ممكنة. الفوز بثالث بطولة كبرى هذه السنة، لقب الغراند سلام الـ 20، سيكون أمرا لا يصدق. آمل في أن أكون جاهزا 100 % عندما يحين الموعد".
وكان فيدرر في حال فوزه في مونتريال، سيحقق لقبه الرابع والتسعين في دورات كرة المضرب، ليتساوى في المركز الثاني (في حقبة الاحتراف) مع الاميركي من أصل تشيكوسلوفاكي ايفان لندل.
ويحتل الاميركي جيمي كونورز المركز الأول مع 109 ألقاب.-(أ ف ب)

التعليق