ضبط لبنانية تستأجر منزلا في عمان لممارسة الطب بلا شهادة

تم نشره في الخميس 17 آب / أغسطس 2017. 12:55 مـساءً
  • (تعبيرية)

حمزة دعنا

عمان- أوقفت الأجهزة الأمنية سيدة تحمل الجنسية اللبنانية وقامت بتحويلها إلى النائب العام بعد ضطبها والتحقيق معها بشأن ممارستها مهنة الطب داخل منزل تستأجره في منطقة ماركا الجنوبية بعمان بدون أن تحمل شهادة علمية. 

وبحسب معلومات "الغد"، تدعي السيدة وهي في الأربعينات من عمرها القدرة على علاج مرض التوحد والديسك والتصلب اللويحي وغير ذلك من الأمراض.

وردا على استفسارات "الغد"، أكد مدير مديرية المهن والمؤسسات في وزارة الصحة، الدكتور ناصر الخشمان، صحة تلك المعلومات، مضيفا أنه تم إرسال طبيبة من كوادر وزارة الصحة إلى منزل السيدة اللبنانية على اعتبار أنها إحدى المراجعات، بينما كان فريق من الوزارة ينتظر في الخارج.

وفي هذه الأثناء، داهم الفريق المنزل وقام بضبط السيدة "متلبسة" ببمارسة مهنة الطب، كما ضبط ملفات علاجية وسجل مواعيد وفواتير مالية ومواد تستخدم للمساج، وفق الدكتور الخشمان، الذي أكد أن السيدة تعمل في المهنة منذ عام تنقلت فيه مرات عدة من لبنان إلى الأردن.

 

التعليق