نيمار ‘‘بطل‘‘ موسم الانتقالات الصيفية لكن في الاتجاه المعاكس

تم نشره في الجمعة 18 آب / أغسطس 2017. 12:00 صباحاً
  • بلغت قيمة انتقال اللاعب نيمار من برشلونة إلى باريس سان جيرمان بـ222 مليون يورو - (رويترز)

مدريد- كان سوق الانتقالات في اسبانيا حافلا هذا الصيف بالصفقات حتى قبل الوصول الى نهايته في 31 اب (اغسطس)، لكن ابرزها كان في الاتجاه المعاكس وبطله البرازيلي نيمار الذي فاجأ الجميع بقراره دفع البند الجزائي الخيالي في عقده مع برشلونة من أجل البحث عن مغامرة جديدة في العاصمة الفرنسية باريس.
إنه انتقال الصيف، انتقال العام وربما انتقال العقد: قرر نيمار الرحيل عن برشلونة الذي يدافع عن الوانه منذ 2013، من أجل الانضمام الى باريس سان جرمان الفرنسي بعدما دفع البند الجزائي الخيالي في عقده مع النادي الكاتالوني وقدره 222 مليون يورو، ما جعله أغلى لاعب في تاريخ اللعبة.
وتصدر انتقال البرازيلي الى نادي العاصمة الفرنسية بعد عام فقط على تجديد عقده مع برشلونة حتى 2021، العناوين وفاجأ مسؤولي النادي الكاتالوني. أحد لم ينجح في اقناع النجم البرازيلي بالبقاء في "كامب نو"، لا شريكا الثلاثي الرهيب الأرجنتيني ليونيل ميسي والأوروغوياني لويس سواريز، ولا المدافع جيرار بيكيه الذي حاول جاهدا الابقاء على نيمار في الفريق حتى وصل به الأمر الى كتابة "إنه باق" دون الاستناد الى أي شيء ملموس.
وبعد المبلغ الذي حصل عليه مقابل نيمار، أصبحت الفرق التي يفاوضها برشلونة جشعة وبينها غوانغجو ايفرغراند الذي تخلى للنادي الكاتالوني عن لاعب الوسط الدولي البرازيلي باولينيو مقابل 40 مليون يورو في صفقة مبالغ بها كون اللاعب يبلغ 29 عاما ومحترف في الدوري الصيني.
انتقال باولينيو الى "كامب نو" يجسد المعاناة التي تواجه برشلونة في سوق الانتقالات الصيفية، وهو لم ينجح حتى الآن في الحصول على هدفيه الأساسيين البرازيلي الاخر كوتينيو من ليفربول الإنجليزي والفرنسي عثمان ديمبيلي من بوروسيا دورتموند الألماني، لأن كل من الفريقين يطالبان بأكثر من 100 مليون يورو للتخلي عن لاعبه.
وبانتظار التوصل الى اتفاق قريب بحسب ما المح الأربعاء مدير عام النادي الكاتالوني، انفق برشلونة 30 مليون يورو لضم البرتغالي نيلسون سيميدو و12 مليونا لاستعادة لاعبه السابق جيرار ديلوفيو، لكن ايا من الوافدين الجدد لا يرتقي الى مستوى الراحل نيمار.
وقد يكون اتلتيكو مدريد ممنوعا من اجراء اي تعاقدات هذا الصيف بسبب العقوبة المفروضة عليه من قبل الاتحاد الدولي "فيفا" نتيجة مخالفته قواعد التعاقد مع اللاعبين القاصرين الأجانب، لكن ذلك لم يمنع فريق المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني من التفكير بالمستقبل، إذ ضم لاعب الوسط المهاجم فيتولو وحرره من عقده مع اشبيلية مقابل 37,5 ملايين يورو.
وبانتظار الانضمام رسميا الى نادي العاصمة الذي ينهي العقوبة المفروضة عليه في اوائل العام المقبل، سيمضي فيتولو الأشهر الستة المقبلة معارا الى لاس بالماس.
كما قرر "لوس روخيبلانكوس" المحافظة على ركيزتين اساسيتين في الفريق من خلال تمديد عقد الهداف الفرنسي انطوان غريزمان حتى 2022 وساوول نيغويز حتى 2026.
وحافظ ريال مدريد على مبدأ عدم تغيير الفريق الذي يمنحك الألقاب، وبالتالي لم ينشط فريق المدرب الفرنسي زين الدين زيدان في سوق الانتقالات، وكل ما فعله هو تخفيف حدة العلاقة المتوترة مع الجار اللدود اتلتيكو من خلال اقناع الأخير بالتخلي عن الجناح الفرنسي الشاب تيو هرنانديز (19 عاما).
كما ركز زيدان على البناء للمستقبل من خلال ضم لاعب شاب اخر بشخص لاعب الوسط الإسباني داني سيبايوس (21 عاما) الذي انتقل الى بطل اسبانيا واوروبا مقابل 18 مليون يورو من ريال بيتيس، واضعا بذلك حدا لطموح غريمه برشلونة الذي سعى ايضا لضم هذا اللاعب.
وبعد خسارته جهود فيتولو لمصلحة اتلتيكو، ورغم رحيل مديره الرياضي مونشي الى روما الإيطالي، نجح اشبيلية في ابرام صفقة جيدة من خلال ضم المهاجم الدولي الإسباني نوليتو (30 عاما) من مانشستر سيتي الإنجليزي مقابل 9 ملايين يورو، كما استعاد لاعبا اخر دون مقابل من الفريق ذاته هو خيسوس نافاس الذي انتهى عقده مع الفريق الإنجليزي بعدما أمضى أربعة مواسم في صفوف الأخير.
كما عاد الى النادي الأندلسي صانع العابه السابق الأرجنتيني ايفر بانيغا من انتر ميلان الإيطالي مقابل 9 ملايين يورو. -(أ ف ب)

التعليق