قلق أممي بشأن عرقلة توزيع المساعدات في اليمن

تم نشره في الخميس 17 آب / أغسطس 2017. 05:36 مـساءً
  • مساعدات إنسانية أرسلتها دولة الإمارات إلى اليمن (من المصدر)

نيويورك- أعرب منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن، جيمي ماكغولدريك عن القلق البالغ بشأن مواصلة عرقلة وصول مواد الإغاثة إلى المحتاجين في الوقت المناسب.

ونقل الناطق الرسمي بالامم المتحدة، فرحان حق عن جيمي ماكغولدريك قوله ان الشركاء في العمل الإنساني يواجهون منذ شهور تعطيلا من السلطات في صنعاء لدخول عاملي الإغاثة إلى اليمن، وتدخلا في الجهود الإنسانية واختيار الشركاء المنفذين، واختطاف سيارات الإغاثة.

وأضاف فرحان حق لقد "أشار ماكغولدريك أيضا إلى تزايد حوادث تحويل المساعدات من المستفيدين المستهدفين في مناطق خاضعة لسيطرة سلطات صنعاء. وقال إن الضغط يتزايد على وكالات الإغاثة لتوسيع استجابتها الإنسانية، فيما تقترب الخدمات الاجتماعية الأساسية في اليمن من الانهيار. وأكد أن ضمان الوصول الإنساني بدون عوائق أمر أساسي لإنقاذ أرواح المعتمدين على المساعدة، خاصة فيما يواجه اليمن أزمة كوليرا غير مسبوقة، وفي ظل تعرض أكثر من سبعة ملايين شخص لخطر حدوث المجاعة".

وحث ماكغولدريك جميع أطراف الصراع على احترام التزاماتها وفق القانون الإنساني الدولي لتيسير التوصيل الآمن وبدون إعاقات للمساعدة الإنسانية.

من ناحية أخرى ذكر صندوق الأمم المتحدة للسكان ان تفشي وباء الكوليرا يهدد حياة وصحة نحو 1.1 مليون امرأة حامل في اليمن. كما تتعرض النساء الحوامل والمرضعات بشكل خاص للإصابة بسوء التغذية، بما يجعلهم أكثر عرضة للإصابة بالكوليرا الأمر الذي يزيد لديهن خطر المضاعفات الفتاكة.(بترا)

 

التعليق