أعمال شغب وإغلاق طرق بالكرك وإربد احتجاجا على نتائج الانتخابات

تم نشره في الجمعة 18 آب / أغسطس 2017. 12:00 صباحاً
  • مركبات تغلق طريق الكرك الأغوار صباح أمس احتجاجا على نتائج الانتخابات -(من المصدر)

هشال العضايلة واحمد التميمي ومحمد العشيبات

الكرك-اربد- اندلعت عقب إعلان نتائج الانتخابات البلدية واللامركزية الرسمية مساء أول من أمس، أعمال شغب في محافظتي إربد والكرك تم فيها اغلاق طرق خلال اليومين الماضيين، قبل أن تضطر قوات الدرك إلى التدخل لاعادة فتحها.
فقد شهدت محافظة الكرك أمس أعمال شغب على خلفية خسارة مرشحين للانتخابات في عضوية مجلس المحافظة وعضوية مجلس بلدية الكرك.
وتجمع  مئات الشبان المحتجين من انصار المرشحين في ساعة مبكرة من فجر أمس أمام دار محافظة الكرك، قبل أن ينتقلوا إلى إحدى البلدات غربي مدينة الكرك.
وأغلق المئات من الشبان طريق الكرك الاغوار الجنوبية في منطقة الرسيس بالحجارة والاطارات المشتعلة ومنعوا حركة المرور ، ما أدى إلى تجمع مئات المركبات على الطريق العام، قبل أن تعيد قوات الدرك فتح الطريق العام بالقوة بعد حدوث مواجهات بين قوات الدرك والشبان المحتجين.
وقال نائب محافظ الكرك عدنان القطارنة انه تمت إعادة فتح الطريق العام الواصل بين الكرك والاغوار الجنوبية، لافتا إلى أن حركة السير اصبحت كالمعتاد بالمنطقة، وان توقف السير كان لبعض الوقت فقط ولم يدم طويلا.
ومنع اغلاق الطريق العام الحيوي الواصل بين مدينة الكرك والاغوار الجنوبية، مئات المواطنين من الوصول إلى مواقع عملهم في الاغوار الجنوبية ومدينة الكرك.
وتواجدت قوات من الدرك والشرطة في المنطقة، وتدخلت لفض الاحتجاج، والقت القبض على بعض الشبان المحتجين ممن قاموا باغلاق الطريق العام امام حركة السير.
وكان شبان محتجون من اقارب اثنين من المرشحين لم يحالفهم الحظ احدهم ترشح على موقع عضوية مجلس المحافظة والاخر ترشح على موقع عضوية مجلس بلدية الكرك، قد تجمعوا في ساعات الفجر الأولى من يوم أمس أمام دار المحافظة، بسبب ما يزعمون بانه "محاباة" مرشحين آخرين بعد أن كان مرشحهم من الفائزين بالنتائج الأولية.
وتسبب إغلاق الطريق العام بين الكرك والأغوار الجنوبية بتوقف العمل في العديد من المصانع وفقا للعاملين فيها.
وقال هيثم هلسا من العاملين في شركة مصانع البوتاس إن مئات الموظفين والعاملين بمصانع الشركة منعوا من الوصول إلى عملهم بسبب حركة الاحتجاج، التي نفذها شبان واغلقوا الطريق العام الذي تسلكه الحافلات التي تنقل العاملين الى مختلف شركات ومصانع العمل بالاغوار الجنوبية.
وأشار إلى أن الطريق بقي مغلقا لأكثر من ساعتين بسبب وضع الحجارة والاطارات المشتعلة والمواجهات بين الدرك والشبان المحتحين.  
كما أندلعت أعمال شغب في لواء الطيبة بمحافظة إربد، ليل الأربعاء الخميس، احتجاجا على نتائج انتخابات مجالس المحافظات، بحسب مصدر.
وقال المصدر إن المحتجين طالبوا بإعادة فرز نتائج الانتخابات التي قالوا انه شابتها "خروقات"، وفق تعبيرهم.
وقام المحتجون بإغلاق دوار الطيبة بالحجارة والإطارات المشتعلة، قبل أن تتدخل قوات الدرك وتستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريقهم، لتعود الأمور إلى طبيعتها.

التعليق