تمديد اعتقال الشيخ رائد صلاح حتى الخميس

تم نشره في الاثنين 21 آب / أغسطس 2017. 05:16 مـساءً
  • الشيخ رائد صلاح (وسط) أثناء وصوله إلى محكمة للاحتلال في تل الربيع (تل ابيب) أول من أمس - (ا ف ب)

القدس المحتلة- مددت محكمة اسرائيلية الاثنين في مدينة ريشون لتسيون اعتقال الشيخ رائد صلاح حتى الخميس تمهيدا لتقديم لائحة اتهام ضده تشمل "التحريض على العنف والارهاب".

واعتقلت الشرطة الثلاثاء 15 آب/اغسطس الجاري الشيخ رائد صلاح الذي كان يقود الحركة الاسلامية-فرع الشمال المحظورة، من منزله في مدينة ام الفحم بالقرب من تل ابيب.

وقال محامي صلاح خالد زبارقة لفرانس برس ان "القاضي مدد اعتقال الشيخ رائد حتى الخميس بعد ان قدم المدعي العام تصريحا للمحكمة قال فيه انه يريد تقديم لائحة اتهام ضد صلاح، تشمل بنود فيها التحريض على العنف والارهاب والتعاطف مع منظمة محظورة" هي مجموعة "المرابطون والمرابطات".

واستمرت الجلسة ساعتين واضاف زبارقة "اكدت للمحكمة اننا امام سجين سياسي وسجين راي مسجون لانه يختلف في رؤيته السياسية وارائه ولان اراءه تؤثر على المجتمع، وهذا ما يعتبرونه خطرا"، في اشارة الى السلطات الاسرائيلية.

وكانت السلطات الاسرائيلية حظرت الحركة الاسلامية-فرع الشمال في تشرين الثاني/نوفمبر 2015 بعد اتهامها بتحريض الفلسطينيين والعرب على العنف عبر نشرها "اكاذيب" حيال الوضع في باحة المسجد الاقصى.

وكان صلاح امضى تسعة اشهر في السجن واطلق سراحه في كانون الثاني/يناير الماضي بعدما اتهم بالتحريض على الشغب في المسجد الاقصى.(أ ف ب) 

التعليق