الأمم المتحدة: 30 ألف مدني محاصرون بسبب معارك تلعفر

تم نشره في الأربعاء 23 آب / أغسطس 2017. 07:32 صباحاً
  • مقاتلون عراقيون في محيط مدينة تلعفر أمس-(ا ف ب)

الأمم المتحدة- أعلنت الأمم المتحدة أنّ زهاء "30 ألف مدني محاصرون بسبب المعارك" الدائرة في مدينة تلعفر العراقية التي تحاول القوات العراقية استعادتها من تنظيم داعش.
وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة سيتفان دوجاريك خلال مؤتمر صحفي، إنّ هناك "مساعدة إنسانيّة يتم تقديمها عند نقاط تجمع في جنوب تلعفر وشرقها"، موضحاً أنّ "أكثر من 300 شخص أتوا إلى تلك النقاط" يوم الاثنين.
وتخشى المفوضية العليا لشؤون اللاجئين من استخدام المدنيّين العراقيين "دروعاً بشرية"، ومن أن تترافق محاولاتهم للخروج من مدينة تلعفر مع إعدامات وعمليات قتل، بحسب ما قال دوجاريك الذي طالب الأطراف المتحاربين بالسماح للمدنيين بمغادرة منطقة المعارك.
وكانت الأمم المتحدة أشارت الإثنين إلى أنها تتوقع فرار آلاف المدنيين من تلعفر والمناطق المحيطة بها في الأيام والأسابيع المقبلة.-(ا ف ب)

التعليق