الأردن يستنكر بشدة جريمة داعش البشعة في ليبيا

تم نشره في الأربعاء 23 آب / أغسطس 2017. 06:11 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 23 آب / أغسطس 2017. 07:34 مـساءً
  • مبنى مجلس الوزراء في الدوار الرابع- (تصوير: أمجد الطويل)

 عمان- استنكرت الحكومة الاردنية بشدة، الجريمة الارهابية البشعة والتي راح ضحيتها تسعة جنود ومدنيان ليبيان ذبحاً على يد عصابة "داعش" الارهابية.

وقال وزير الدولة للشؤون القانونية وزير الدولة لشؤون الاعلام بالوكالة، الدكتور بشر الخصاونة، إن هذا العمل الارهابي الشنيع الذي يستهدف بث المزيد من الرعب والفوضى في ليبيا الشقيقة، يؤكد من جديد ضرورة تكاتف الاشقاء والاصدقاء لوضع حد لدوامة العنف في ليبيا ومحاربة العصابات الارهابية في كل مكان.

وجدد الخصاونة موقف الاردن الثابت والداعي الى حل سياسي للازمة الليبية يجنب الاشقاء الليبيين المزيد من الفرقة والانقسام ويحقق الامن والاستقرار ويضع حداً للارهاب وعصاباته الاجرامية.

واعرب عن تعازي الحكومة الاردنية لأسر ضحايا العملية الارهابية وللشعب الليبي الشقيق عموما.(بترا)

 

التعليق