الجنيد: مصنع ألبسة يوفر 700 فرصة عمل للفتيات

تم نشره في الأربعاء 23 آب / أغسطس 2017. 11:00 مـساءً
  • مشهد عام من محافظة عجلون-(أرشيفية)

عامر خطاطبة

عجلون- بدأت وزارة العمل التحضير لرفد مصنع الالبسة في منطقة الجنيد والذي جاء بمبادرة ملكية، بعدد من الموظفات من بنات المجتمع المحلي، في عجلون، وذلك للتخفيف من مشكلتي الفقر والبطالة بالمحافظة.
وباشرت مديرية عمل عجلون باستقبال طلبات التشغيل للفرع الإنتاجي في منطقة الجنيد، وذلك بالتنسيق مع شركة الأزياء التقليدية لصناعة الألبسة، حيث يتوقع أن يوفر المصنع الذي وضع جلالة الملك عبدالله الثاني حجر الأساس له في مطلع العام الحالي بتشغيل مئات الفتيات اللواتي يقطن في عدد من التجمعات السكنية ضمن منطقة الجنيد.
وقال محافظ عجلون فلاح السويلميين إن قطاع الجمعيات الخيرية هو قطاع هام، ومن الممكن أن يساهم في خدمة المجتمع المحلي بشكل كبير، لافتاً إلى أن هذه المبادرة الملكية وهي واحدة من 7 مبادرات أخرى في المحافظة، تسعى إلى تقديم قروض دوارة  لـ 10 جمعيات خيرية على شكل صناديق ائتمان، بحيث تبلغ قيمة كل محفظة  50 ألف دينار لكل جمعية، وذلك لإقامة مشاريع وبرامج متنوعة لخدمة أبناء المجتمع المحلي والأسر الفقيرة والمحتاجة، مؤكدا أن مثل هذه المبادرات ستؤدي إلى خلق بيئة تنموية توفر فرص عمل لأبناء وبنات المحافظة، إضافة إلى توفير مشاريع إنتاجية للارتقاء بالمستوى المعيشي وحياة كريمة.
وبين أن المستثمر الهندي سيقوم ببناء المصنع على نفقته الخاصة بتكلفه تصل إلى مليون و300 ألف دينار على قطعة أرض من بلدية الجنيد، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن  المصنع سيوفر في حال تشغيله حوالي 700 فرصة عمل بشكل أولي.
إلى ذلك، أكد المحافظ أن العمل جار على تنفيذ عدد من المبادرات الملكية  في المحافظة والتي أمر بها جلالة الملك عبدالله الثاني خلال زيارته الأخيرة للمحافظة، مشيرا إلى أن العمل بدأ بإنشاء 17 وحدة سكنية ضمن مشروع المكرمة الملكية السامية  لإسكان الفقراء.
وبين أن هذه الوحدات السكنية الجديدة ستخدم شريحة من الفقراء من مختلف مناطق المحافظة، لافتا إلى دراسات ميدانية تنفذها مديرية التنمية الإجتماعية لتحديد الأسر الفقيرة التي ستسفيد من هذه المكرمة الملكية،  إضافة إلى إسكان الأسر العفيفة المقرر في قضاء عرجان والمكون من 12 وحدة سكنية أحيل عطاؤها.
وأكد السويلميين أن هناك مبادرة ملكية أخرى بإقامة ناد للمتقاعدين العسكريين في عجلون، حيث تم تخصيص قطعة أرض لهذه الغاية بالقرب من مدرسة التميز في عجلون، لافتا الى أن هذا النادي سيخدم المتقاعدين العسكريين وجميع شرائح المجتمع في المحافظة.
وأشار إلى مبادرة ملكية تهدف إلى إقامة متنزه سياحي كبير في منطقة راسون على قطعة أرض مساحتها 200 دونم، لافتاً الى أن هذا المشروع السياحي الكبير سينفذ بالتعاون مع وزارة السياحة ووزارة البيئة والجمعية الملكية لحماية الطبيعة والتي ستتولى إدارة المتنزه، مؤكداً أن هذا المشروع السياحي سيشتمل على شاليهات وجلسات عائلية وألعاب أطفال.
وبين أنه يجري العمل على تنفيذ عدد من المبادرات الملكية في مناطق الجنيد والشفا وكفرنجة من خلال تركيب وحدات ألعاب للأطفال ومتنزهات وحدائق، مشيرا إلى مشروع آخر من خلال مركز زها الثقافي لتركيب وحدات ألعاب للأطفال في القرية الحضرية في عجلون.

التعليق