كافاني يضع سان جرمان في الصدارة وحيدا

تم نشره في السبت 26 آب / أغسطس 2017. 08:57 صباحاً
  • كافاني فرحا بعد تسجيل هدف- (ا ف ب)

باريس- خرج باريس سان جرمان منتصرا من اولى مواجهاته الصعبة لهذا الموسم وحقق فوزه الرابع على التوالي، وجاء على حساب ضيفه سانت اتيان 3-صفر أمس الجمعة، على "بارك دو برينس" في المرحلة الرابعة من الدوري الفرنسي لكرة القدم.
ورغم عجز النجم الجديد للنادي الباريسي البرازيلي نيمار عن اضافة هدف اخر الى رصيده في مباراته الثالثة مع فريق المدرب الإسباني اوناي ايمري (سجل ثلاثة أهداف في مباراتين)، فإن الأوروغوياني ادينسون كافاني كان على الموعد بتسجيله هدفين.
ولم يكن فوز سان جرمان سهلا بتاتا أمام ضيف فاز بمبارياته الثلاث الأولى للموسم، لكنه حقق المطلوب وأصبح وحيدا في الصدارة بانتظار المباراة الصعبة التي تنتظر موناكو حامل اللقب وصاحب ثلاثة انتصارات في بداية الموسم مع ضيفه المتجدد مرسيليا يوم الأحد.
وخاض سان جرمان الذي لم يذق طعم الهزيمة امام سانت اتيان منذ 21 ايلول/سبتمبر 2008 (1-صفر خارج ملعبه)، المباراة في غياب الجناح البرازيلي لوكاس مورا المصاب ولاعب وسطه الايطالي ماركو فيراتي الذي طرد في المباراة ضد تولوز وتم ايقافه لثلاث مباريات بسبب اهانة الحكم.
كما بدأ ايمري اللقاء باشراك الارجنتيني خافيير باستوري في وسط الملعب والبلجيكي توماس مونييه في مركز الظهير الأيسر على حساب البرازيلي داني الفيش الذي جلس على مقاعد البدلاء، على غرار مواطنه القائد تياغو سيلفا الذي ترك مكانه في قلب الدفاع لبريسنيل كيمبيمبي.
وأعطى بطل دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين لموسمي 2015 و2017 نجم غولدن ستايت ووريرز ستيفن كوري اشارة انطلاق المباراة، وهو التقط صورا مع قميص قدمه له النادي الباريسي مع الرقم 30 الذي يرتديه عادة مع فريقه في الـ"ان بي ايه".
وسيطر سان جرمان تماما على اجواء المباراة في الدقائق الأولى لكن دون أي فرص حقيقية وذلك حتى الدقيقة 19 عندما انتزع كافاني ركلة جزاء من السويسري سايدي يانكو، انبرى لها مهاجم نابولي الايطالي السابق بنفسه وسجل هدفه الرابع في اربع مباريات حتى الآن (20).
وأصبح كافاني أول لاعب من سان جرمان يجد طريقه الى الشباك في المباريات الأربع الأولى من الدوري منذ موسم 1991-1992 حين حقق ذلك الليبيري جورج وياه.
وكاد سانت اتيان يخطف التعادل لولا تألق الحارس الفونس اريولا بوجه انفراد العاجي جوناثان بامبا (25)، ثم واصل الضيوف افضليتهم وسط تراجع في اداء النادي الباريسي ولاسيما نيمار الذي عجز خلال الشوط الاول عن التسديد نحو المرمى، على غرار زملائه لأن ركلة جزاء كافاني كانت المحاولة الوحيدة في الدقائق الـ45 الأولى.
ولم يتغير الوضع كثيرا في بداية الشوط الثاني لكن سان جرمان اضاف الهدف الثاني اثر ركلة حرة نفذها نيمار على الجهة اليمنى ووصلت الى مواطنه ماركينيوس الذي حضرها بصدرها الى الإيطالي تياغو موتا، فتابعها الأخير في الشباك (51).
وأعطى هذا الهدف دفعا كبيرا لسان جرمان الذي حاول توجيه الضربة القاضية لضيفه الذي لم يحقق اي انتصار في "بارك دي برينس" منذ شباط/فبراير 2007 (2-صفر)، إلا أنه لم ينجح في الوصول الى الشباك مجددا وكاد يدفع الثمن لولا تألق اريولا في وجه انفراد بامبا (73).
وكاد لويك بيران قائد سانت اتيان يهدي سان جرمان هدفا ثالثا عندما اعترض كرة الأرجنتيني انخل دي ماريا لكنه حولها عن طريق الخطأ نحو مرماه ما اضطر حارسه ستيفان روفييه للتدخل ببراعة من أجل انقاذ الموقف (74).
وحصل سان جرمان على فرصة عبر الأرجنتيني جيوفاني لا سيلسو، بديل مواطنه باستوري، لكن الحارس تألق وأبعد الكرة الصاروخية التي أطلقها من خارج المنطقة، لكن سرعان ما عوض فريق العاصمة هذه الفرصة اثر لعبة بدأها نيمار الذي مرر الكرة على الجهة اليمنى لتوماس مونييه، فعكسها الأخير الى كافاني الذي انقض عليها ووضعها في الشباك (89).
ورفع كافاني رصيده الى 5 اهداف وتشارك صدارة الهدافين مع مهاجم موناكو الكولومبي راداميل فالكاو.-(أ ف ب)

التعليق