عدد القتلى في بورما تجاوز الألف غالبيتهم من الروهينغا

تم نشره في الجمعة 8 أيلول / سبتمبر 2017. 10:02 صباحاً
  • لاجئات من الروهينغا بعد فرارهم إلى بنغدلادش من أعمال التطهير في ولاية راخين البورمية (أرشفية)

سيول- أعلنت مسؤولة كبيرة في الامم المتحدة لوكالة فرانس برس الجمعة ان حصيلة ضحايا أعمال العنف في ولاية راخين بغرب بورما قد تتجاوز الالف قتيل، اي أكثر من الارقام الحكومية بمرتين.

وقالت يانغي لي مقررة الامم المتحدة الخاصة لحقوق الانسان في بورما "قد يكون حوالى الف شخص او أكثر لقوا مصرعهم".

واضافت "ربما القتلى من الجانبين لكن الغالبية الكبرى من الروهينغا".(أ ف ب)

 

التعليق