نتنياهو: نؤيد قيام دولة كردية مستقلة

تم نشره في الأربعاء 13 أيلول / سبتمبر 2017. 03:40 مـساءً
  • رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو- (أرشيفية)

القدس المحتلة - قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الأربعاء، إن إسرائيل تؤيد قيام دولة كردية وذلك فيما يستعد أكراد العراق لاستفتاء على الاستقلال رفضه البرلمان في بغداد.

وتقيم إسرائيل روابط سرية مع الأكراد في مجال المخابرات والأعمال والمجال العسكري منذ ستينيات القرن الماضي وتعتبر الأكراد المشتتين في العراق وتركيا وسوريا وإيران عازلا لها عن العرب وهم خصوم للطرفين.

وقال مسعود البرزاني رئيس إقليم كردستان العراق يوم الثلاثاء إنه سيمضي قدما في الاستفتاء المقرر يوم 25 أيلول (سبتمبر) رغم تصويت البرلمان العراقي برفضه.

وقال نتنياهو في تصريحات أرسلها مكتبه إلى المراسلين الأجانب ”تؤيد (إسرائيل) جهود الشعب الكردي المشروعة لقيام دولته“.

وتخشى القوى الغربية من أن يصرف الاستفتاء بالمنطقة الكردية التي تحظى بالحكم الذاتي الانتباه عن الحرب على تنظيم داعش الإرهابي.

وأشار نتنياهو إلى أن إسرائيل تعتبر حزب العمال الكردستاني، ومقره تركيا، تنظيما إرهابيا أي أن موقفها يتطابق في هذا الشأن مع مواقف تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

لكن جنرالا إسرائيليا قال في مؤتمر بواشنطن الأسبوع الماضي إنه شخصيا لا يعتبر الحزب الذي يحارب تركيا منذ أكثر من ثلاثة عقود تنظيما إرهابيا.

وكان نتنياهو الذي سيلقي كلمة أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في 19 سبتمبر أيلول عبر في كلمة عام 2014 عن دعمه ”لتطلعات الأكراد إلى الاستقلال“ وقال إنهم يستحقون ”الاستقلال السياسي“.

والتصريحات الأخيرة لنتنياهو تأييد أوضح فيما يبدو لقيام دولة كردية.

لكن التصريحات لن تجد لها صدى في بغداد التي لا تقيم علاقات دبلوماسية مع إسرائيل ولها روابط قوية مع إيران عدو إسرائيل اللدود.

وتعارض دول مجاورة للعراق مثل تركيا وإيران وسورية الاستفتاء خشية أن يؤجج النزعة الانفصالية في أوساط الأكراد داخلها.

ويسعى الأكراد إلى قيام دولة مستقلة لهم منذ نهاية الحرب العالمية الأولى على الأقل عندما تقاسمت القوى الاستعمارية السيطرة على الشرق الأوسط بعد سقوط الإمبراطورية العثمانية.

التعليق