‘‘اويسس 500‘‘ توفر 650 فرصة عمل مباشرة و4 آلاف غير مباشرة

تم نشره في الاثنين 18 أيلول / سبتمبر 2017. 11:00 مـساءً
  • بحث عن وظيفة -(تعبيرية)

إبراهيم المبيضين

عمان- أكد الرئيس التنفيذي لصندوق "أويسس 500" المتخصص في دعم وتسريع أعمال وتمويل الشركات الناشئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، فيصل حقي، يوم أمس على الآثار الايجابية التي احدثها الصندوق في تحريك بيئة ريادة الأعمال في الأردن، وخصوصا ان الشركات التي استثمر بها الصندوق منذ انطلاقته قبل سبع سنوات استطاعت أن توفر حوالي 650 وظيفة مباشرة. 
وقال حقي في تصريحات صحفية لـ " الغد" بان الشركات التي استثمر فيها الصندوق ومعظمها من الشركات العاملة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات استطاعت ايضا توفير أكثر من 4 آلاف وظيفة غير مباشرة. 
وأوضح بان الصندوق الذي انطلق في الربع الاخير من العام 2010 لدعم والاستثمار في الشركات الريادية تمكن من تحفيز الشباب على تطوير شركاتهم الخاصة وان تعرض عدد منها للفشل والخروج من السوق، حيث استثمر الصندوق حتى يومنا هذا في 138 شركة ناشئة اغلبيتها شركات أردنية، حيث توزعت هذه الشركات بحسب القطاعات على النحو التالي : 126 شركة تعمل في تقنية المعلومات والاتصالات والباقية شركات تعمل في مضمار الصناعات الابداعية. 
وأشار إلى أن نحو 58 شركة من الشركات التي استثمر فيها الصندوق قد تعرضت للفشل والخروج من السوق مشكلة نسبة تصل إلى 42 % من اجمالي عدد الشركات التي استثمر فيها الصندوق لافتا بان هذا وضع طبيعي في بيئة ريادة الأعمال، حيث تعتبر هذه النسبة للشركات الفاشلة مقبولة جدا مقارنة بالنسب العالمية والتي تصل إلى أكثر من 80 % في كثير من الحالات وحاضنات وبيئات ريادة الأعمال.
ومن جهة اخرى أكد حقي أهمية الأثر المباشر الذي احدثه صندوق اويسس 500 في بيئة ريادة الأعمال في تدريب الشباب على مفاهيم الريادة وتأسيس الشركات الخاصة، حيث التحق بجميع الدورات والمخيمات التدريبية التي عقدها الصندوق منذ سبع سنوات وحتى نهاية شهر آب (اغسطس) الماضي حوالي 2660 شاب وشابة اغلبيتهم من الأردنيين، منهم الشركات التي استثمر فيها الصندوق والتي كان عدد منها مجرد افكار وتحول إلى شركة بمساعدة الصندوق. 
و"أويسس 500" هو صندوق معني بتسريع الأعمال للشركات الريادية الناشئة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والمحتوى الرقمي، من خلال ايجاد منصة جديدة للريادة هي الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تتم من خلالها مساعدة الرياديين الطموحين على إطلاق شركاتهم من خلال المعسكر التدريبي الذي يوفر التوجيه الضروري لكيفية إنشاء شركة بما يشمل الأمور المالية والتسويق وإنشاء خطة عمل مناسبة وغيرها من مقومات النجاح المهمة.
كما يعمل الصندوق على توفير الاستثمار في المراحل المبكرة من عمر المشروع بما يشمل التمويل النقدي من "اويسس 500"، إضافة إلى فترة حضانة وتسريع للشركات التي يتم الاستثمار فيها بما يشمل التدريب والتوجيه والمتابعة والارشاد وتقديم الخدمات الاستشارية والنصح اضافة الى المكاتب، الإنترنت، الخدمات المكتبية، وغيرها.
ويقدم "اويسس 500" دعمه وتدريبه على ريادة الأعمال للشركات والأفكار في قطاع تقنية المعلومات والمحتوى الرقمي والصناعات الإبداعية.
إلى ذلك، قال حقي بان " اويسس 500"  يعمل حاليا على  تأسيس "صندوق استثماري ثان" سترفع فيه حجوم الاستثمارات الأولية في شركات ريادية سيجري اختيارها وفقا لأسس محددة، كما سترفع فيه حجوم الاستثمارات اللاحقة التي قد يضخها الصندوق في هذه الشركات.

التعليق