الزرقاء: دعايات انتخابية ما تزال تملأ شوارع وتشكل خطورة على المواطنين

تم نشره في الثلاثاء 19 أيلول / سبتمبر 2017. 11:00 مـساءً
  • دعايات انتخابية معلقة على احد الميادين في مدينة الزرقاء - (الغد)

إحسان التميمي

الزرقاء - بعد مرور أكثر من شهر على الانتخابات البلدية ومجالس المحافظات، ما تزال مظاهر الدعاية الانتخابية تملأ شوارع الزرقاء والإشارات الضوئية، ولوحات المرور الإرشادية مما يشكل خطرا على مستخدمي الطريق جراء خطر سقوطها.
ويطالب سكان في محافظة الزرقاء باتخاذ إجراءات قانونية رادعة بحق المرشحين الذين قاموا بتعليق صورهم وبرامجهم الانتخابية ولم يقوموا بإزالتها عن اللوحات الإرشادية والتحذيرية الموجودة في الشوارع والأماكن العامة، متسائلين عن دور المجلس البلدي بإزالة الدعاية الانتخابية بعد مرور أكثر من شهر على وجودهم.
وأكد عدد من الاهالي في حديثهم ل"الغد" ان وجود القارمات الانتخابية على الاعمدة واللوحات المرورية والإرشادية يشكل خطرا بالغا على سلامة المرور ومستخدمي الطرق ويتسبب بارباكات مرورية للسائقين والمشاة على حد السواء، نتيجة اهتزاز بعضها جراء ضعف تثبيتها.
 ودعا أحمد عليان البلدية إلى إزالة مظاهر الدعاية الانتخابية لما تشكله من خطر على مستخدمي الطريق، خصوصا في ظل اقتراب فصل الشتاء، مما قد يتسبب في سقوط بعض القارمات الانتخابية، وأن تقوم الجهات المعنية في المحافظة الى إلزام المرشحين في العمل على ازالة مظاهر الدعاية الانتخابية.
ويؤكد موسى عماد أهمية  الزام كل مرشح على ازالة لوحاته الاعلانية، لافتا الى انه يعلم أن المرشحين يضعوا وصل مالي بتعهد بإزالة مظاهر دعايتهم الانتخابية وأن البدلية تعمل على ازالتها اذا لم يقم المرشحين في ازالتها، إلا ان البلدية لم تقم بدورها في ازالة التشوه البصري والذي قد يتسبب في خطر على مستخدمي الطريق.
ويقول اسلام محمد ان صور المرشحين ويافطاتهم الانتخابية مازالت تملأ أعمدة الكهرباء واللوحات الارشادية والتحذيرية متسببة في منظر غير حضاري اضافة الى تسببها في وقوع حوادث جراء حجب الرؤية عن سائقي المركبات وخاصة في الشوارع الرئيسية، مطالبا البلدية العمل على ازالة أي نوع من أنواع مظاهر الدعاية الانتخابية.
وبين مدير المناطق في بلديه الزرقاء زياد المعايطه أن البلدية تنفذ حملات يومية لازالة اليافطات الانتخابية، مشيرا إلى إزاله أكثر من أربع آلاف قارمة انتخابية بما يشكل أكثر من %60 ‏ من إجمالي عدد القارمات، لافتا إلى أن تأخر إزالة القارمات جاء بسبب الحملات المكثفة التي تقوم فيها البلدية لتنظيف عبارات المياه وفتح قنوات المياه،وأنه سيتم إزالة جميع المظاهر الانتخابية خلال اسبوعين.

التعليق