اختبار مخيب لبايرن قبل مواجهته المرتقبة مع سان جرمان

تم نشره في السبت 23 أيلول / سبتمبر 2017. 07:52 صباحاً
  • جانب من المباراة - (ا ف ب)

برلين- خاض بايرن ميونيخ اختبارا مخيبا قبل مواجهته المرتقبة ضد باريس سان جرمان الفرنسي في دوري ابطال اوروبا بسقوطه في فخ التعادل امام ضيفه فولفسبورغ المتواضع 2-2 الجمعة على ملعب "اليانز ارينا" في افتتاح المرحلة السادسة من بطولة المانيا لكرة القدم.

وكان الفريق البافاري يمني النفس بالانفراد بالصدارة ولو مؤقتا لكي يضع الضغط على بوروسيا دورتموند لكنه اكتفى بنقطة واحدة ليتساوى نقاطا مع الاخير الذي يلتقي مع بوروسيا مونشنغلادباخ غدا السبت.

وما زاد الامر سوءا هو ان بايرن ميونيخ تقدم بهدفين نظيفين سجلهما البولندي روبرت ليفاندوفسكي والهولندي اريين روبن في الشوط الاول قبل ان يرد فولفسبورغ بهدفين الثاني بواسطة ماكسيميليان ارنولد وادنيال ديدافي.

وحاول مدرب بايرن ميونيخ الايطالي كارلو انشيلوتي الخروج فائزا في الدقائق الاخيرة من خلال اشراكه الجناح الفرنسي السريع كينغسلي كومان وصانع الالعاب الكولومبي خاميس رودريغيز لكن فولفسبورغ نجح في قيادة المباراة الى بر الامان.

دخل بايرن ميونيخ المباراة متسلحا بسجل مثالي ضد فولفسبورغ على ملعبه حيث تغلب عليه في اخر 19 مباراة تواليا.

في المقابل، كان فولفسبورغ يخوض اول مباراة رسمية له باشراف السويسري مارتن شميدت مدربه الجديد في الدوري المحلي بعد ان تم تعيينه في مطلع الاسبوع الحالي بدلا من اندريس يونكر.

وسارت الامور كما كان متوقعا اذ تقدم بايرن ميونيخ بهدف من ركلة جزاء مشكوك في صحتها لدى سقوط ليفاندوفسكي داخل المنطقة فانبرى لها الاخير بنجاح (33) رافعا رصيده الى 7 اهداف في صدارة ترتيب الهدافين هذا الموسم.

وقبل نهاية الشوط الاول بثلاث دقائق اطلق روبن كرة قوية من خارج المنطقة ارتطمت بزميله رافينيا وخدعت حارس فولفسبورغ معلنة الهدف الثاني.

لكن فولفسبورغ لم يستسلم وقلص الفارق عندما اطلق ماكسيميليان ارنولد ركلة حرة من مسافة 25 مترا اخطأ حارس مرمى بايرن زفن اولريتش في تقديرها مرتكبا خطأ فادحا لتتهادى الكرة داخل شباكه (56).

ونجح دانيال ديدافي في ادراك التعادل اثر هجمة مرتدة سريعة ليتابع الكرة العرضية برأسه لترتطم بالقائم وتسقط في المرمى (83) لينتزع فريقه نقطة ثمينة جدا.

وكان فولفسبورغ بطل الدوري المحلي عام 2009، نجا بصعوبة من الهبوط وبقي في الاولى بعد خوضه ملحق ضد ثالث الدرجة الثانية.-(أ ف ب)

التعليق