الشريدة: تسجيل المنشأة السياحية والاستثمارية بأقل من أسبوعين بالعقبة

تم نشره في الأربعاء 4 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 12:00 صباحاً

احمد الرواشدة

العقبة - أكد رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة ناصر الشريدة أن السلطة تعمل حاليا على تفعيل خدمة النافذة الاستثمارية وتطوير الخدمات المقدمة للمستثمرين من كافة أرجاء العالم بحيث يتم تسجيل المنشأة الاقتصادية والسياحية والاستثمارية بأقل من أسبوعين لجذب مزيد من الاستثمارات الأجنبية.
وأضاف الشريدة خلال لقائه رئيس وأعضاء لجنة الخدمات العامة في مجلس الأعيان الأردني انه سيتم ترويج العقبة كمركز لوجستي للتصدير للخارج وربط سكة حديد العقبة بميناء الحاويات وميناء معان البري والإسراع في استكمال مشروع الميناء الجنوبي، بهدف إحداث تنمية حقيقية بالإقليم، وخلق حوالي 10 آلاف فرصة عمل جديدة للأردنيين من خلال مبادرة التشغيل والتدريب الرامية الى إحلال العمالة المحلية بدلا من الوافدة.
وأضاف انه وبهدف تشجيع السياحة بدأت السلطة بتنفيذ 3 مشاريع سياحية مميزة هي تالا بيه وسرايا وآيلة، وتطوير نادي اليخوت الملكي الذي يستقطب سنويا حوالي 12 ألف سائح، إضافة إلى تطوير سياحة المغامرة في وادي رم والبتراء وتطوير الهوية السياحية لمطار الملك الحسين الدولي، ودعم إنشاء خطوط طيران منتظمة وعارضة مباشرة بين العقبة وعدد من العواصم والمدن العالمية والعربية، والشروع في تطوير عدد من المنتجات والخدمات السياحية لتعزيز تجربة السائح خلال زيارته وإطالة مدة إقامته من خلال إنشاء مركز العقبة الترفيهي.
بدوره أشاد رئيس لجنة الخدمات العامة في مجلس الأعيان العين عبدالرزاق طبيشات  بالخطوات التي خطتها سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة في مجال السياحة والاستثمار والبنية التحتية، لافتا إلى أهمية انعكاس نتائج هذه المشروعات على الحياة اليومية للمواطنين مع إعطاء أهمية إضافية لقطاعي التربية والصحة وتنمية وتطوير الخدمات المقدمة لهذين القطاعين المهمين.
وأكد أعضاء اللجنة الأعيان ايمن حتاحت وعبدالله الموسى ومصطفى البراري وصخر دودين ان الرؤية الملكية في ان تكون العقبة مقصدا سياحيا واستثماريا تحققت بفضل جهود القائمين عليها داعين السلطة الى مزيد من العمل من اجل خدمة المجتمع المحلي في محافظة العقبة وتلمس احتياجات المواطنين وتطوير مستوى الخدمات المقدمة لهم في البنية التحتية وتحسين الحياة المعيشية من خلال ايجاد فرص عمل اضافية في الشركات والمؤسسات التابعة لها للتخفيف من ظاهرة البطالة بين صفوف الخريجين من الجامعيين وتدريب الفنيين على مختلف المهن الموجودة في سوق العمل لإحلال العمالة المحلية بدلا من الوافدة .
كما التقت اللجنة المدير التنفيذي لشركة واحة ايلة المهندس سهل دودين الذي عرض انجازات الشركة ومساهمتها في تطوير القطاع السياحي وجذب الاستثمارات العالمية لمدينة العقبة لافتا الى ان مشروع ايله من المشاريع الكبرى في تاريخ المشاريع السياحية المتكاملة متعددة الاستخدامات في الأردن ويتوقع أن يغير شكل العقبة ويحدث فيها نقلة كبرى تتمثل بإضافة 17 كم من الشواطئ الجديدة من خلال إدخال مياه البحر إلى داخل المشروع والتي ستتم بواسطة حفر 250 مترا من شريط خليج العقبة. وبين أن المشروع سيضم عددا من الفنادق الراقية، والوحدات السكنية المميزة وملعباً للغولف ومنطقة وسط المدينة تشتمل على العديد من المرافق الحيوية كالمرينا والمحلات المختلفة والمقاهي والمراكز الترفيهية.

التعليق