العرب في مونديال روسيا 2018

تم نشره في الأربعاء 11 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 12:00 صباحاً

يبدو أن حظوظ المنتخبات العربية لكرة القدم بالوصول إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم (المونديال) في روسيا العام 2018 كبيرة وتفوق أي بطولة سابقة، خاصة إذا ذكرنا بأن دولة عربية واحدة شاركت في مونديالي 2010 و2014 وهي الجزائر.
أولا مبروك للمنتخبين الشقيقين السعودي والمصري تأهلهما لهذه النهائيات بعد كفاح صعب مع الفرق المنافسة أدخل الفرحة للشعبين الشقيقين والوطن العربي وبإذن الله سنهنئ تونس والمغرب وسورية وندعو لهم بالفوز.
وقد سبق لكل من السعودية ومصر وتونس والمغرب أن شاركوا في نهائيات كأس العالم على النحو الآتي: مصر مرة في العام 1934 ثم المشاركة بروسيا 2018، السعودية شاركت 4 مرات: 1994، 1998، 2002، 2006 ثم المشاركة في روسيا 2018، المغرب 4 مرات: 1970، 1986، 1994، 1998، تونس 4 مرات: 1978، 1998، 2002، 2006، الجزائر 4 مرات: 1982، 1986، 2010، 2014، كما شاركت كل من الكويت 1982 والعراق 1986 والإمارات 1990.
تونس تتصدر المجموعة الأولى ولها 13 نقطة من 5 مباريات وستلعب مع ليبيا يوم 12 الشهر المقبل، وهي بحاجة إلى نقطة واحدة في هذه المباراة لتصبح في صفوف المتأهلين إلى المونديال.
والمغرب يتصدر مجموعته الثالثة بـ9 نقاط بفارق نقطة واحدة عن ساحل العاج ويكفيه التعادل أمام ساحل العاج في اليوم نفسه ليتأهل أيضا. والمتابع لتصفيات هذه البطولة يجد بأنه للمرة الأولى في تاريخ البطولة قد تتأهل 3 منتخبات عربية من قارة إفريقيا في مونديال روسيا.
إننا سعداء لهذا العدد الأكبر من المنتخبات الوطنية العربية المشاركة والمرشحة للمشاركة في مونديال روسيا، وقد كنا نتمنى أن يكون منتخب النشامى الذي كان قاب قوسين أو أدنى من التأهل لمونديال 2014 من خلال الملحق العالمي، خاصة عندما تعادل مع الأورجواي هناك ونتمنى أن يكون للنشامى وجود فاعل في مونديال 2022 في قطر إن شاء الله.

التعليق