إطلاق مشروع لتعزيز قدرات المنظمات العاملة بالطفولة

تم نشره في الأربعاء 11 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 12:00 صباحاً

نادين النمري

عمان- أطلقت مؤسسة درة المنال للتنمية والتدريب بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف" مشروع بناء قدرات منظمات المجتمع المدني العاملة في مجال الطفولة، بهدف إجراء مسح وتقييم للجمعيات والمؤسسات العاملة في هذا المجال.
وخلال مؤتمر صحفي مشترك عقد أمس، قالت مديرة برامج حماية الطفل مها الحمصي إن "اليونيسيف" أطلقت المبادرة لدعم مؤسسات المجتمع المدني التي تعمل لصالح الأطفال، بغية بناء القدرات المؤسسية والمهارات التقنية والفنية، مع توفير مساحة لهذه المؤسسات لبناء وتعزيز جسور التعاون وتبادل الخبرات مع بعضها البعض.
وأضافت: "بعد إجراء المسح سيتم تحديد واختيار المنظمات التي تعمل في المجالات ذات الصلة بقطاع الطفولة، وتحديدا مجالات التعليم، وحماية الطفل، والصحة والتغذية، والمياه والصرف صحي والنظافة، والشباب اليافعين".
وتابعت: "بعد حصر وتقييم المنظمات التي تنطبق عليها الشروط والمعايير في جميع محافظات المملكة والراغبة بالتدريب، سيتم تحديد احتياجاتها التدريبة، لتمكينها لاحقا من وضع برامج تدريبية متخصصة لتدعيم عملها في مجال الطفولة ورفع كفاءتها".
وبينت أن الأردن يعد من أكثر دول المنطقة ذات الإرادة السياسية لضمان رفاه ونمو الأطفال، لافتة إلى تحديات أخرى كبيرة ما تزال قائمة، لاسيما المتعلقة بالآثار غير المباشرة للأزمة السورية، الأمر الذي أثر على الخدمات ووصولها إلى الأطفال وأسرهم.
من جانبها، قالت المديرة التنفيذية لمؤسسة درة المنال، منال الوزني إن "المسح والتقييم سيتم خلال فترة ثلاثة شهور"، لافتة إلى أن المؤسسة استقبلت عددا كبيرا من الطلبات، وأن باب التقدم للاستفادة من المشروع متاح لغاية السابع عشر من الشهر الحالي.
وبينت أن المشروع هو جزء من برنامج أوسع يسعى لرفع كفاءة هذه المؤسسات الراغبة ضمن معايير محددة.
بدورها، قالت مستشارة المشروع الدكتورة سوسن المجالي إن "فريق درة المنال قام بزيارات ميدانية لسبع محافظات، لإطلاع الجمعيات والمؤسسات على المشروع لمساعدتها في التعرف على الجمعيات والمؤسسات العاملة مع الأطفال، لافتة إلى أن هذه الزيارات تتزامن مع عدد من الجلسات التعريفية بالمشروع.

التعليق