الفتياني: مدراء مستشفيات يمارسون ضغوطا على أطباء

تم نشره في الاثنين 16 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 11:00 مـساءً

عمان- الغد- قال مسؤول ملف الأطباء المؤهلين وحملة الاختصاص، عضو مجلس نقابة الأطباء الدكتور هشام الفتياني إن النقابة تقوم برصد ضغوط "يمارسها مدراء مستشفيات على أطباء لدفعهم لممارسة الاختصاص في المستشفيات بخلاف مسماهم الوظيفي ودون إشراف أخصائي، الأمر الذي يعد مخالفة صريحة للقانون والممارسة السليمة للمهنة".
وأضاف، في تصريح صحفي أمس، ان النقابة "رصدت الضغوطات التي يتعرض لها الأطباء في عدة مستشفيات (...) "، مؤكدا أن "تلك الضغوطات والتهديدات الإدارية والقضائية التي يتعرض لها الأطباء، موثقة".
وأشار الفتياني إلى أن النقابة "لن تقف مكتوفة اليدين تجاه الضغوط المتزايدة على الأطباء والذين يعملون في ظروف صعبة، ويطلب منهم إجراء عمليات تحتاج لوجود أخصائيين معترف بهم من قبل الجهات الرسمية لممارسة الاختصاص كي يتحملوا مسؤولية اجراء العمليات".
وأوضح أن الاطباء المؤهلين وحملة الاختصاص "لا يملكون غطاء قانونيا لإجراء أي من العمليات التي تطلب منهم، الامر الذي يعرضهم للمساءلة الطبية"، معتبرا أن "الاداريين في وزارة الصحة يتحملون مسؤولية مخالفة القانون وعدم تطبيقه، بشكل يهدد صحة وسلامة المرضى".

التعليق