المشاقبة: مكافحة الجريمة لم تعد شأنا وطنيا لاكتسابها بعدا دوليا

تم نشره في الثلاثاء 17 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 12:00 صباحاً

عمان - قال وزير العدل عوض أبو جراد المشاقبة إن تضافر الجهود الدولية هو الطريق الأمثل لـ"مكافحة الظاهرة الإجرامية التي لم يعد مكافحتها وملاحقة مجرميها والقبض عليهم ومحاكمتهم شأناً وطنياً خالصاً بل غدت ذات طابع دولي".
وأشار الى أنه تم تحت مظلة القانون الجنائي الدولي اعتماد معاهدات ومواثيق اممية من شأنها مكافحة الجريمة بمختلف أشكالها وتيسير القبض على الجناة وتقديمهم للعدالة أمام المراجع القضائية المختصة، وأصبحت هذه المعاهدات والاتفاقيات من أهم أدوات تذليل الحدود الدولية التي تحول دون تمكين القضاء من الجناة".  ولفت خلال رعايته ندوة التعاون القضائي الدولي في مجال العدالة الجزائية امس، إلى إنشاء مديرية خاصة بالتعاون الدولي بوزارة العدل لتكون حلقة وصل بين النيابة العامة والمحاكم والوزارات المعنية في الدولة، فيما شكلت لجنة دائمة للاتفاقيات الدولية تتولى إعداد مشاريع الاتفاقيات الثنائية ومتعددة الأطراف في المجالين القانوني والقضائي.
بدوره، أكد السفير الفرنسي في عمان دافيد بيرتولوتي خلال الندوة التشي شارك فيها قضاة فرنسيون وأردنيون وفلسطينيون أهمية التعاون القضائي الدولي بين القضاة والمدعين العامين في فرنسا والأردن.-(بترا)

التعليق