العناني: الاقتصاد الأميركي أكبر الخاسرين من العملات الرقمية

تم نشره في الأربعاء 18 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 12:00 صباحاً

عمان-الغد- قال رئيس مجلس إدارة بورصة عمان د.جواد العناني أول من أمس إن " تطور العملة الرقمية في العالم ما زال منطقيا في حين أن المضاربات العالية عليها تشكل خطورة وقنبلة اقتصادية عالمية".
وبين العناني خلال فعاليات مؤتمر المال والاستثمار بدورته الـ12 أنه لا توجد سلطة نقدية عالمية تشرف على العملة الرقمية ، موضحا أنه في حال قبولها عالميا يجب ان تكتسب وظائف العملات الاخرى كوسيلة دفع وأداة تخزين وتسوية ذلك الأمر سيؤدي إلى رفع أسعار الذهب والفضة والبلاتين في العالم.
انطلقت فعاليات مؤتمر المال والاستثمار بدورته الـ12 تحت عنوان "العملات الرقمية (البتكوين) وتأثيرها على الاقتصاد".
وأوضح أن الولايات المتحدة الأميركية ستكون أكبر خاسر إذا ماتم الاتفاق على العملات الرقمية.
وبين العناني أن التعامل بالعملات الرقمية بدأ منذ العام 2009 وتحمى بنظام إلكتروني أو مصاغ بلغة خاصة مما يجعل محاولة العبث بها وبحسابات اصحابها صعبة للغاية.
وأضاف أن "الثورة الإلكترونية التي يشهدها الاقتصاد العالمي ستعمل على اعادة ترتيب ادوار كثير من المنظمات الدولية مثل صندوق النقد الدولي وبنك التسويات الدولي ومنظمة التجارة العالمية".

التعليق