لماذا تشعر بشكل مستمر بالجوع؟

تم نشره في الأربعاء 18 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 11:00 مـساءً
  • تغير مستويات السكر في الدم يجعلنا نشعر بالجوع -(ارشيفية)

عمان- قد يكون من الصعب مقاومة تناول قطعة من الكيك، ولكنك بعد تناولها تشعر بالحاجة لتناول شيء آخر. فالأغذية الشهية، منها الحلويات والمشروبات الغازية لا تعطي طاقة طويلة الأمد، لذلك فإنك تشعر بالجوع بشكل سريع بعد الحصول عليها. هذا ما ذكره موقع WebMD الذي أشار إلى أن الأطعمة التي يُنصح بتناولها لتعطي شعورا بالشبع لمدة طويلة تتضمن الحبوب الكاملة والفواكه والخضراوات والدهون الصحية، منها تلك الموجودة في المكسرات، فضلا عن البروتين خالي الدسم، مثل ذلك الموجود في البيض وفي الدجاج المشوي.
وتتضمن الأسباب الأخرى للشعور المستمر بالجوع الآتي:
- الإصابة بالجفاف، ففي بعض الأحيان عندما يشعر الشخص بالجوع يكون لديه في الحقيقة جفاف. أي أن شرب الماء قد يغني عن تناول الطعام. لكن إن استمر الشعور بالجوع حتى بعد شرب كميات كافية من الماء، فعندها على الشخص أن يتناول الطعام. وبما أنه يكون قد شرب الكثير من الماء، فإن احتمالية إفراطه في تناول الطعام تكون أقل من المعتاد.
- تغير مستويات السكر في الدم، فعندما يتناول الشخص الحلويات أو الكربوهيدرات النشوية، فإن كميات عالية من السكر تدخل إلى جسده. ويفضي ذلك إلى إطلاق هرمون الإنسولين، والذي يساعد على استخدام هذا السكر كوقود أو تخزينه لوقت لاحق. لكن هذا الفيضان من السكر قد يؤدي إلى إطلاق هرمون الإنسولين بكميات تزيد عما هو لازم، ما يؤدي إلى انخفاض السكر بالدم ومن ثم إلى الشعور بالجوع.
- مرض السكري، والذي يدل على أن هناك مشكلة ما في طاقة المصاب، فهو قد يشعر بالجوع نتيجة للحاجة إلى المزيد من الوقود، ولكن المشكلة أن جسد المصاب يجد صعوبة في تحويل الطعام إلى وقود. ويؤدي ذلك إلى أحد الأعراض الشائعة لهذا المرض، وهو الشعور الشديد بالجوع.
- الحمل، فعلى الرغم من وجود حوامل يصبن بانسداد الشهية أثناء الحمل، إلا أن هناك من يصبن بالنهمة لأطعمة معينة أو بالشعور المستمر بالجوع.
- تناول الطعام بسرعة، فذلك قد لا يعطي الجسم وقتا كافيا لملاحظة الشعور بالشبع. فتناول الطعام ببطء يجعل الشخص يكتفي بكميات أقل من الطعام. فينصح بالمضغ الجيد للطعام للاستمتاع به، كما وينصح بالانتظار نحو 20 دقيقة بعد تناول الوجبة للتأكد من حقيقة استمرار الشعور بالجوع.
- رؤية الأطعمة اللذيذة أو شم رائحتها، فسواء أكان الشخص قد تناول طعامه أم لا، فإن رؤية البوظة أو شم رائحة الكعك الطازج تؤديان إلى الشعور بالجوع.
- الشعور بالضغط النفسي أو القلق أو الكآبة أو حتى الملل، فمن الجدير بالذكر أن هناك من يلجؤون إلى أطعمة معينة عندما يشعرون بأي من ذلك. وللتخلص من هذا السبب وراء تناول الطعام، ينصح الشخص بتذكر ما إن كان يشعر بالجوع أم لا قبل ذلك. فإن لم يكن شاعرا بالجوع، فعليه بالقيام بنشاط يستمتع به، وذلك بدلا من تناول الطعام.

ليما علي عبد
مترجمة وكاتبة تقارير طبية
lima.abd@alghad.jo
Twitter: @LimaAbd

التعليق