أعلى نسبة بطالة في محافظة الطفيلة بنسبة 26.3 %

18 % معدل البطالة في الربع الثاني

تم نشره في الأربعاء 18 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 11:00 مـساءً
  • البطالة -(تعبيرية)

عمان-الغد- بلغ معدل البطالة في المملكة 18 % خلال الربع الثاني من العام الحالي بحسب أحدث الأرقام الصادرة عن دائرة الإحصاءات العامة.
وأظهرت الأرقام الصادرة عن دائرة الإحصاءات أن معدل البطالة للإناث بلغ %33.9  فيما بلغ للذكور 13.9 %.
ولا يوجد مقارنة لنسب البطالة مع الفترة نفسها من العام الماضي؛ لأن مسح قوة العمل جرى بمنهجية جديدة تم اعتمادها من الربع الأول من العام الحالي.
ويشار هنا الى أنّ نسبة البطالة المعلنة تمثل الأردنيين فقط وبحسب توضيحات لمدير عام دائرة الإحصاءات العامة، د.قاسم الزعبي، لـ"الغد" فإنّ رقم البطالة تم استخراجه ضمن منهجية جديدة اعتمدت منذ بداية العام الحالي، ما يعني وجوب "عدم المقارنة بين الرقم الجديد والأرقام في السنوات السابقة"، مشيرا إلى أنّ الرقم الذي نشر للربع الأول من العام الحالي هو الأساس عند إجراء مقارنات مستقبلية للبطالة.
وكان الزعبي قد أكد  أنّ المنهجية الجديدة جاءت تماشيا مع التوصيات الجديدة لمنظمة العمل الدولية، بحيث تم الاعتماد على معيار مهم وهو استثناء العاملين بدون أجر (ربات البيوت، مزارعون في منازلهم وغيرهم) من تعريف المشتغلين؛ حيث كانوا يعدون في المنهجية السابقة من ضمن المشتغلين وتغيير تصنيفهم الى "غير المشتغلين".
وكانت دائرة الإحصاءات العامة قامت بزيادة أسئلة الاستمارة المعتمدة لحساب نسب البطالة وزيادة حجم العينة إلى 16 ألف أسرة بدلا من 13 ألف أسرة (حجم العينة في المسوحات السابقة)، وذلك بالاعتماد على الإطار الجديد الذي وفره التعداد العام للسكان للعام 2015.
وكان الزعبي قد أكد على أنّ تطبيق المنهجية الجديدة يهدف لتناغم الأرقام المعلنة مع التغييرات والمنهجيات الدولية، ما يسمح بإجراء مقارنات بين الدول، موضحا أنّ اتباع منهجية موحدة بين الدول يسمح بإجراء مقارنات عادلة فيما بينها، مع الإشارة الى أنّ المنهجية الجديدة أكثر دقة.
وشملت العينة حوالي 16 ألف أسرة موزعة على جميع محافظات المملكة، وممثلة للحضر والريف والمحافظات.
كما أن مسح قوة العمل ينفذ في منتصف كل ربع من السنة، ويقدم بيانات تعكس واقع الربع كاملاً (نيسان، ايار، حزيران)، ويتم سؤال الفرد فيما إذا بحث عن عمل خلال الأربعة أسابيع السابقة ليوم المقابلة وذلك حسب التوصيات الدولية المعتمدة في الأردن. 
المتعطلون:
بينت النتائج أن معدل البطالة كان مرتفعاً بين حملة الشهادات الجامعية (الأفراد المتعطلون ممن يحملون مؤهل بكالوريوس فأعلى مقسوماً على قوة العمل لنفس المؤهل العلمي) إذ بلغ 24.6 % مقارنة بالمستويات التعليمية الأخرى.
وأشارت النتائج إلى أن 59.2 % من إجمالي المتعطلين هم من حملة الشهادة الثانوية فأعلى، وأن 40.8 % من إجمالي المتعطلين كانت مؤهلاتهم التعليمية أقل من الثانوي.
وتباينت نسبة المتعطلين حسب المستوى التعليمي والجنس، إذ بلغت نسبة المتعطلين الذكور من حملة البكالوريوس فأعلى 27.9 % مقابل 65.4 % للإناث.
وسُجل أعلى معدل للبطالة في الفئتين العمريتين 20-24 سنة و25-29 سنة إذ بلغ المعدل 38.7 % و26.1 % لكل منهما على التوالي.
أما على مستوى المحافظات فقد سُجل أعلى معدل للبطالة في محافظة الطفيلة، بنسبة بلغت 26.3 %، وأدنى معدل للبطالة في محافظة العقبة بنسبة بلغت 13.1 %.
المشتغلون:
كانت نسبة المشتغلين من مجموع السكان 15 سنة فأكثر 32 % وتركز 57.9 % من المشتغلين الذكور في الفئة العمرية 20-39 سنة، في حين بلغت النسبة للإناث 66.1 %.
وكان حوالي نصف المشتغلين مؤهلاتهم التعليمية أقل من الثانوي و10.0 % ثانوي و39.2 % أعلى من الثانوي.
وأظهرت النتائج أن غالبية المشتغلين %84.0  هم مستخدمين بأجر (81.7 % للذكور مقابل 94.7 % للإناث).    
قوة العمل: (المشتغلون والمتعطلون):
أظهرت النتائج تفاوتاً واضحاً في توزيع قوة العمل حسب المستوى التعليمي والجنس، حيث أن 58.6 % من مجموع قوة العمل الذكور كانت مستوياتهم التعليمية دون الثانوية مقابل 16.0 % للإناث. كما أشارت النتائج إلى أن 61.0 % من مجموع قوة العمل من الإناث كان مستواهنّ التعليمي بكالوريوس فأعلى مقارنة مع %23.6  بين الذكور.
وبلغ معدل المشاركة الاقتصادية الخام %25.8  (قوة العمل منسوبة إلى مجموع السكان). 
كما بلغ معدل المشاركة الاقتصادية المنقح (قوة العمل منسوبة إلى السكان 15 سنة فأكثر) 38.8 % للمملكة (59.4 % للذكور مقابل 17.7 % للإناث) وذلك للربع الثاني من العام 2017 مقارنة مع 40.5 % للمملكة (%63.0  للذكور و18.3 % للإناث) وذلك للربع الأول من العام 2017.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »ليس صحيحا (huda)

    الخميس 19 تشرين الأول / أكتوبر 2017.
    هذا الرقم ليس صحيحا ومعدل البطالة يتجاوز ال ٢٢٪ على اقل تقدير