‘‘الأوقاف‘‘ تطلق مشاريع تنموية وانتاجية بـ‘‘أذرح معان‘‘

تم نشره في الخميس 19 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 11:00 مـساءً
  • وزير الأوقاف الدكتور وائل محمد عربيات- (أرشيفية- تصوير: محمد أبو غوش)

زايد الدخيل

معان - أطلق وزير الاوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية وائل عربيات في منطقة أذرح بمعان أمس، مشاريع تنموية ينفذها صندوق الزكاة، بالاضافة لتوزيع 28 مشروعا انتاجيا، بواقع 2900 دينار للمشروع الواحد، وبمبلغ اجمالي قدره 75 ألف دينار.
كما تضمن المشاريع وتقديم مساعدة لـ50 يتيما بواقع 100 دينار لكل يتيم، ومساعدة لـ30 طالبا جامعيا بواقع 100 دينار لكل واحد، ومساعدة لـ300 أسرة بقسيمة غذاء وكساء بواقع 50 دينارا للقسيمة.
كما تضمنت؛ توزيع 300 طرد بقيمة 35 دينارا للطرد الواحد، واقامة يوم طبي مجاني بالتعاون مع مستشفى المقاصد الخيرية بتقدير 5 آلاف دينار.
وقال عربيات خلال رعايته للفعاليات "اننا نعيش اليوم حالة تحدي، وهي ضرورة اثبات الذات والاعتماد عليها، دون أن نطلب يد العون والمساعدة من أحد".
وأكد "اننا نعمل بصراحة ومكاشفة دون إخفاء شيء، فنحن أمام أخطار أهمها: الخطر الفكري الذي يعمل على استغلال ابنائنا عبر تشويه الصورة الحقيقية للدين، وهو ما يجب ان ينتبه اليه الشباب وان يبتعدوا عن طريق الانحراف".
وقال إن الصندوق بدأ استراتيجية جديدة بدلا من تقديم المساعدات المالية، عبر دعم المشاريع الانتاجية التي تحول الأسرة من فقيرة ومعتمدة على الزكاة، إلى أسر منتجة قادرة على اعانة نفسها.
وبين أن الصندوق فعل برنامج سهم الغارمات الذي فك كرب عدد كبير من الأسر، بحيث بلغ عدد الأسر المستفيدة من البرنامج وصل إلى 320 امرأة.
من جهته، أكد محمد الرصاعي أن تنامي ظاهرة الإسلام المتشدد لا تخدم الأمة، وتشوه صورة الإسلام السمحة، مشددا على انه يقع على عاتق العلماء والشيوخ، مهمة تقديم الصورة المشرقة للإسلام.
كما تفقد عربيّات سير العمل في مشروع إعادة تأهيل مسجد الشريف الحسين بن علي في معان، وسيجدد بناؤه بالمساحة القديمة نفسها، وتبلغ 2250 مترا مربعا، بالإضافة لإقامة قاعة متعددة الأغراض ومواقف سيارات ومصلى للسيدات.

التعليق