"الأمانة" تنوي ترشيق جهازها الإداري

تم نشره في السبت 21 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 11:00 مـساءً
  • مبنى أمانة عمان الكبرى -(أرشيفية)

عمان -الغد - اعتمدت أمانة عمان الكبرى الهيكل التنظيمي لقطاع التنمية المجتمعية بعد إجراء تعديلات تضمنت دمج مديرية الشؤون الرياضية والترفيه ومديرية الخدمات الاجتماعية في مديرية واحدة تحت مسمى "مديرية الشؤون الاجتماعية والرياضية"، وتعيين المهندس عبدالرؤوف الروابدة مديرا تنفيذيا لها.
ويتبع للمديرية كل من دائرتي: المرافق والبرامج الاجتماعية (بدمج دائرتي المراكز الاجتماعية والبرامج الاجتماعية) وتعيين المهندسة نانسي أبو حيانة مديرا لها، والمرافق والبرامج الرياضية (بدمج دائرتي المرافق والبرامج الرياضية) وتعيين إبراهيم الهبارنة مديرا لها.
كما يتبع لها كل من دائرتي مدينة الملك عبدالله الثاني الرياضية، وتعيين المهندس أحمد المهيرات مديرا لها، ودائرة حدائق الملكة رانيا العبدالله التي تديرها المهندسة غيداء الحديد، ووحدة ذوي الإعاقة.
ووفقا للهيكل التنظيمي الجديد، تم اعتماد مديرية الشؤون الثقافية وتتبع لها الدائرة الثقافية (بدمج دائرتي المراكز الثقافية والبرامج الثقافية)، وتعيين ثامر الشوابكة مديرا لها، كما يتبع لمديرية الشؤون الثقافية كل من دائرة المكتبات، ومركز الحسين الثقافي، ومركز زها الثقافي للأطفال.
وحدد الهيكل التنظيمي لكل من الوحدات والأقسام التالية مستوى قسم تتبع للدائرة الثقافية، وهي جاليريا رأس العين، مجمع الأشرفية الثقافي، بيت الشعر، مجلة تايكي، متحف وصفي التل، ومتحف حابس المجالي.
وتم نقل تبعية مركز وادي الحدادة إلى دائرة المرافق والبرامج الاجتماعية بمستوى قسم، فيما تم إلغاء مشروعي الفضاءات الثقافية والأندية الصحية.
ويأتي الهيكل التنظيمي الجديد الذي تم من خلاله تقليص دوائر قطاع التنمية المجتمعية، بعد الدمج وتخفيض المديريات فيه من 3 دوائر الى دائرتين، بهدف جعل العمليات أكثر فعالية ولترشيد النفقات ولمعالجة الازدواجية والتضارب في المهام التي كانت قائمة بين الدوائر.
وفي هذا الصدد، أكد أمين عمان يوسف الشواربة في تصريح لـ"الغد"، أن الأمانة عازمة على "ترشيق" جهازها الإداري، وأن الهيكلة في مراحل لاحقة ستشمل قطاعات أخرى، مشيراً إلى أن الهدف من الهيكلة هو "تعظيم الإنجازات والبناء عليها للوصول إلى خدمة أفضل للمواطن بما يعزز الانطلاقة الجديدة للأمانة".

التعليق