في ختام الجولة السادسة من دوري المناصير للمحترفين

الرمثا ‘‘يصعق‘‘ شباب الأردن ويتمسك بالصدارة وذات راس يبحر في العقبة

تم نشره في السبت 21 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 11:00 مـساءً
  • حارس الرمثا محمد شطناوي يبعد كرة شبابية أمس -(تصوير جهاد النجار)

مصطفى بالو وإبراهيم أبو نواس

عمان-الكرك- تمسك فريق الرمثا بصدارة دوري المناصير للمحترفين لوحده، بعد أن صعق شباب الأردن بهدف الفوز المتأخر، وتغلب عليه بنتيجة 2-1 وقد جاء هدف الفوز في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع، وذلك في المباراة التي جرت أمس على استاد عمان الدولي في ختام الجولة السادسة من البطولة.
وبذلك يحافظ الرمثا على صدارته للبطولة بعد أن رفع رصيده إلى 13 نقطة، في حين تجمد رصيد شباب الأردن عند النقطة الثامنة.
واكد فريق ذات راس علو كعبه عندما نجح في اختبار ديربي الجنوب بتغلبه على ضيفه العقبة بنتيجة 2-1، في المباراة التي اقيمت على ملعب الأمير فيصل بالكرك، وبهذه النتيجة يرفع ذات راس رصيده إلى 9 نقاط وبقي العقبة عند النقطة الخامسة.
شباب الأردن 1 الرمثا 2
"متاريس دفاعية"، وحواجز تعيق دوران الكرة بشكل سلس نحو المرميين، ذلك كان الأبرز لأغلب  فترات الشوط الأول للمباراة وفق قراءة عميقة لمدربي الفريقين لأوراق بعضهما البعض، والتي اتضحت من تدبيرات عيسى الترك عندما ركز قاماته الدفاعية الصغير، أنس بني ياسين وبراءة مرعي في عمق البوابة الدفاعية، وزيادتها امانا بانكماش ياسر ومحمد ابو عبد الرؤوف أمام مرمى  ابوليلى، والتي جاءت ردا على الطريقة الهجومية التي لعب فيها التونسي الكوكي بتثبيت مثلث العابه الهجومية بضلعي مصعب ومحمد  جبار خلف احمد الدوني، وتحريك دماء النشاط الهجومي من قبل عبدالله ابو زيتون، عامر ابوهضيب، سائد يحيى، وهي التي رد عليها الترك بتقيد تحركات عمران، مصطفى كمال وابو رياش والنبر بقيود دفاعية.
ذلك الاجراء ابقى الكرة تدور بتحضير مطول هنا وهناك، وثبات مؤشر الاثارة والندية، وإن كانت الأفضلية النسبية تميل لصالح الرمثا، إلا أن ارتداد النبر وعمران وابورياش خلف بوجان، ازعج دفاعات الرمثا التي تواجد فيها الباعور، موسى نصيب، قصي نمر وابوعاقولة وحارس مرمى الرمثا الشطناوي، الا أن الخطورة الفعلية كان ابرز الغائبين عن المشهد الهجومي في تحركات الفريقين.
تفاعل الجمهور مع الكرة الثابتة والخادعة التي نفذها اللحام على الزاوية البعيدة ليزيد ابو ليلى، إلا أن الأخير اوقف الكرة في الوقت المناسب، واخرى حاول فيها ابو زيتون ضرب العمق الدفاعي للشباب، ووصلت الكرة نحو الدوني الذي سدد وسط رقابة لصيقة من بني ياسين وبراءة لتذهب الكرة بجوار مرمى ابو ليلى، وفي الوقت الذي كان الفريقان يتحضران لانهاء الشوط الاول سلبيا، كانت دقائق الوقت بدل الضائع تطل بجنونها، عندما توغل شوكان وراء كرة اللحام وتعرض للاعاقة داخل المنطقة، احتسبها الحكم الزواهرة ركلة جزاء نفذها نفس اللاعب شوكان على يمين الحارس معلنا تقدم الرمثا د.45+1، وخرج شوكان مصابا واشرك الرمثا يوسف ذودان، ولم تمر سوى دقيقة حتى ارتد الشباب سريعا وسدد النبر كرة قوية ارتدت من الدفاع أمام احمد ياسر الذي اودعها المرمى معلنا التعادل د.45+2، لينتهي الشوط الأول بالتعادل 1-1.
"هدف قاتل" عنوان الصدارة
 كانت البداية شبابية في الحصة الثانية، الذي اعطى مدربه حرية التحرك الهجومي لياسر وعمران والنبر وابو رياش، والاخير اختبر الشطناوي بكرة بعيدة كرباجية، تألق الشطناوي في ابعادها على حساب ركنية، ليعود الرمثا بتنويع حلوله وتوسيع رقعة اللعب، ليشارك المدافع الباعور في احدى الهجمات ويسدد برأسه اثر ركنية اللحام فوق مرمى ابو ليلى.
الرمثا يقلب الحلول والذي عانى الى حد كبير من اعياء وبطء البناء، فيما الارتداد السريع للشباب والترتيب الدفاعي، وعاد ياسر ليسدد كرة اعترض عليها لاعبو الشباب بداعي اصابتها ليد المدافع نصيب والمطالبة بركلة جزاء، واخرى سقطت خلف الشطناوي الذي لم يحسن التقاط الكرة العرضية، ولم تجد من يتابعها المرمى، ورد الخزاعلة بتسديدة بعيدة ابعدها ابو ليلى لحساب ركنية، وعاد ذات اللاعب ليطلق تسديدة لاهبة اخرى لاقت نفس المصير، ليطرح الترك اول اوراقه محمد الرازم بدلا من النبر، وعاد الرمثا بثابتة اللحام التي اوقفها ابوليلى، ليطرح مدرب الرمثا ورقتي خالد الدردور وزحراوي بدلا من الدوني وسائد يحيى، فيما طرح الترك ورقتي ورد البري والمحارمة بدلا من بوجان وابو رياش، ومع رفع الحكم الوقت بدل الضائع "5" دقائق، كان ابو زيتون ينفذ ركنية احدثت دربكة وكان المدافع عبد الله ديارا يغمزها بالمرمى هدفا ثانيا للرمثا د.90+1، اهدى الصدارة المنفردة للرمثا بعد الفوز بنتيجة 2-1 .
المباراة في سطور
النتيجة: شباب الأردن 1 الرمثا 2
الأهداف: سجل للرمثا محمد جبار شوكان من ركلة جزاء د.45+1 وعبد الله ديارا 90+1، فيما سجل لشباب الأردن أحمد ياسر د.45+2
الحكام: مراد الزواهرة، محمود ظاهر، محمد محرم، ومالك ابو جودة رابعا.
العقوبات: انذر الحكم مصعب اللحام (الرمثا)
الملعب: ستاد عمان الدولي
مثل الفريقان:
-شباب الأردن: يزيد ابو ليلى، احمد الصغير، أنس بني ياسين، براء مرعي، محمد عبد الرؤوف، احمد ياسر، مصطفى كمال، لؤي عمران، خالد ابو رياش(احمد المحارمة)، يوسف النبر(محمد الرازم)  وبوجان(ورد البري).
-الرمثا: محمد الشطناوي، جهاد الباعور، عبد الله ديارا، قصي نمر، خالد ابو عاقولة، عبد الله ابو زيتون، عامر ابو هضيب، سائد يحيى(حسان زحراوي)، محمد جبار شوكان(يوسف ذودان)، مصعب اللحام وأحمد الدوني(خالد الدردور).
ذات راس 2 شباب العقبة 1
احكم فريق شباب العقبة، سيطرته المطلقة على الاجواء مبكرا، ونوع من خياراته الهجومية عبر الاطراف من قبل محمد الحسنات ومجدي احمد، معززين بتقدم مجد عنانزة ومحمود مشعل، وبإسناد من لاعبي الارتكاز انس يوسف وطارق القماز، فيما كان محمد العدوان "يبعثر اوراق" ذات راس الدفاعية بالتحرك في كل ارجاء الملعب لإفقادهم الرقابة الصيقة على عدي القرا، وكان العقبة الأفضل انتشارا واستحواذا، ووضع مرمى طريف تحت التهديد الحقيقي، حيث استهلها الحسنات بكرة "كرباجية" ابعدها عثمان الخطيب من حلق المرمى.
الاداء الهجوي للعقبة، اجبر وسط ذات راس حازم جودت ونبيل أبو علي للتراجع لإسناد المدافعين عثمان الخطيب وسمير قازان وعلي ياسر واحمد النعيمات، ما اسهم بتقطيع اوصال الفريق، ما جعل مهاجم ذات راس وحيدا بين فكي كماشة، فيما كان حارس العقبة نور الدين بني عطية خارج الصورة، نظرا لعدم احداث لاعبي ذات راس أي خطورة على مرمى العقبة، ليتصدى القماز لكرة ثابتة ابعدها انس طريف بصعوبة بالغة لركنية، وعاد طريف وابعد كرة انس يوسف من كرة ثابتة، لتنتهي احداث الحصة الأولى بالتعادل بدون اهدف.
3 اهداف
تحسن اداء ذات راس في الحصة الثانية، وحاصر العقبة في منتصف ملعبه وتقدم احمد نعيمات من الميمنة لاسناد عمر الشلوح، ليفرض الفريق واقعا جديدا وسيطرة واضحة، ويمرر احمد النعيمات كرة عرضية على رأس محمد طلعت ليخرجها المدافع محمود مشعل من حلق المرمى، وواصل طلعت تألقه وسدد كرة ثابتة من على قوس الجزاء حفت العارضة الى خارج الملعب، وينفذ طلعت ركنية على رأس المدافع المتقدم سمير قازان الذي اودعها الشباك الهدف الأول لذات راس.
اجرى مدرب العقبة تبديلا لتعزيز الجانب الهجومي، عندما سحب المدافع محمود مشعل ودفع بالمهاجم معتز صالحاني، بحثا عن التعديل، فيما دفع مدرب ذات راس بالبديل عمر الشلوح عوضا عن عثمان الخطيب للإصابة، ويعود مدرب العقبة ويدفع بالمهاجم ايمن ابو فارس عوضا عن محمد العدوان، بحثا عن التعديل، ليسحب مدرب ذات راس محمد طلعت ويدفع بحاتم ابو خضرة، ومن أول كرة للبديل استقبل كرة ثابتة نفذها جودت لينفرد بالمرمى ويودع الكرة في الشباك الهدف الثاني لذات راس في الدقيقة 81.
اجرى مدرب ذات راس تبديلا سعى من خلاله إلى كسب المزيد من الوقت، ليبحث العقبة عن هدف الشرف، وهو ما تحقق عندما مرر محمد الحسنات كرة عرضية احدثت دربكة أمام مرمى طريف سددها معتز صالحاني في الشباك الهدف الأول للعقبة في الدقيقة 89، لتنتهي المباراة بفوز ذات راس على شباب العقابة 2-1.
المباراة في سطور
النتيحة: فوز ذات راس على العقبة 2-1
سجل الاهداف: سمير قازان د. 55، حاتم ابو خضره د.81 (ذات راس)، معتز صالحاني د. 89 (شباب العقبة)
الملعب: ستاد الأمير فيصل بالكرك
الحكام: احمد فيصل، عبدالرحمن عقل، حمدالله ابو رمان ومهند عقيلان.
العقوبات: بطاقة صفراء للاعب حازم جودت (ذات راس)
مثل ذات راس: انس طريف، عثمان الخطيب (علاء الشلوح)، سمير قازان، علي ياسر، احمد النعيمات، حازم جودت، نبيل ابو علي، محمد طلعت (حاتم ابو خضره)، عمر الشلوح (انس الصوص)، رضا الله العزوني وسيدرك.
مثل شباب العقبة: نور الدين بني عطية، تابورلي، محمود عمر، محمود مشعل (معتز صالحاني)، مجد عنانزة، انس يوسف، طارق القماز، محمد العدوان، محمد السحنات، مجدي احمد وعدي القرا.

التعليق