الملك وحاكم ‘‘يوتا‘‘ يبحثان العلاقات الاستراتيجية بين البلدين

تم نشره في السبت 21 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 11:00 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 22 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 09:21 مـساءً
  • جلالة الملك خلال لقائه حاكم ولاية يوتا الأمريكية غاري هيربرت والسيدة عقيلته

عمان- بحث جلالة الملك عبداالله الثاني، وحاكم ولاية يوتا الأميركية غاري هيربرت، علاقات الشراكة الاستراتيجية بين الأردن والولايات المتحدة.
جاء ذلك خلال استقبال جلالته لهيربرت وعقيلته، والوفد المرافق الذي ضم عددا من الشخصيات السياسية والاقتصادية في الولاية، في قصر الحسينية الأحد.
وتناول اللقاء، الذي حضره سمو الأمير فيصل بن الحسين، آليات تعزيز التعاون بين المملكة وولاية يوتا في مجالات الطاقة، والمياه، والاستثمار، والتعليم العالي، وأمن المعلومات، كما تم طرح عدد من الأفكار لتوسيع التعاون التجاري والاستثماري بين الأردن والولاية.
وتطرق اللقاء إلى التطورات الإقليمية الراهنة، خصوصا المساعي المستهدفة تحريك عملية السلام، وإيجاد حلول سياسية لأزمات المنطقة.
كما تناول تداعيات أزمة اللجوء السوري على الاقتصاد الأردني، إضافة إلى الجهود الإقليمية والدولية في الحرب على الإرهاب.
وحضر اللقاء رئيس الديوان الملكي الهاشمي، ومدير مكتب جلالة الملك.
يشار إلى أن حاكم ولاية يوتا يرأس وفدا اقتصاديا يضم كبار رجال الأعمال في الولاية، حيث يعقد والوفد المرافق سلسلة اجتماعات مع عدد من كبار المسؤولين ورجال الأعمال الأردنيين لاستكشاف فرص التعاون المشترك بين الأردن وولاية يوتا، والاطلاع على الفرص الاستثمارية التي يوفرها الاقتصاد الأردني.
وحققت ولاية يوتا الأميركية نموا في قطاعات النقل والصحة والزراعة والسياحة وإنتاج تطبيقات الحاسوب المتقدمة.-(بترا)

التعليق