نصائح للتخلص من الإجهاد لدى مصابي التصلب اللويحي المتعدد

تم نشره في الاثنين 23 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 11:00 مـساءً
  • ينصح بعدم تناول الادوية دون وصفة طبية - (ارشيفية)

عمان- عندما يكون الشخص مصابا بمرض طويل الأمد (أي مزمن)، من ذلك التصلب اللويحي المتعدد multiple sclerosis، فهو عادة ما سيواجه أوقاتا يشعر خلالها بالضغط النفسي والإجهاد. هذا ما ذكره موقع "WebMD" الذي أشار إلى أن هناك أساليب عديدة للسيطرة على هذا الشعور، منها أساليب الاسترخاء والتمارين الرياضية. وللمساعدة على الوصول إلى ذلك، يجب تعلم العلامات المنذرة بالإصابة بالضغط النفسي والإجهاد.
تنقسم العلامات المنذرة بالإصابة بالضغط النفسي والإجهاد إلى ثلاثة أقسام، وهي علامات جسدية وعلامات عاطفية وعلامات سلوكية كالآتي:
العلامات الجسدية: تتضمن هذه العلامات الآتي:
- الشعور بالإرهاق.
- الوضعية المنحنية للجسم.
- تعرق راحتي اليدين.
- فقدان أو زيادة الوزن.
العلامات العاطفية: تتضمن هذه العلامات الشعور بالآتي:
- الغضب.
- صعوبة التركيز.
- القلق.
- الحزن.
- التقلبات المزاجية المتكررة.
العلامات السلوكية: تتضمن العلامات السلوكية الآتي:
- الانسحاب من العلاقات الاجتماعية.
- ردود الأفعال المبالغ بها.
- الاندفاعية.
- علاج ما ذكر ذاتيا بالأدوية بدون علم الطبيب.
ولكن كيف يمكن للشخص أن يقلل من احتمالية إصابته بالضغط النفسي والإجهاد؟ للقيام بذلك، يجب العلم بأن هناك أحداثا في الحياة لا يمكن السيطرة عليها، كما وعلى الشخص الحفاظ على الإيجابية في كل شيء. فضلا ذلك، فينصح باتباع النصائح الآتية:
- كن إيجابيا.
- مارس أساليب الاسترخاء.
- مارس التمارين الرياضية بانتظام.
- تناول وجبات صحية ومتوازنة.
- احصل على ما يكفي من النوم والراحة.
- لا تعتمد على الأدوية من دون وصفة الطبيب، وذلك للتخفيف من الضغط النفسي والإجهاد.
أما للتمكن من الاسترخاء وممارسة العديد من أساليبه، منها الاسترخاء التنفسي والعضلي والذهني، فيجب أن يكون لدى الشخص ما يأتي:
- مكان هادئ بعيد عن الضوضاء والمشتتات.
- مكان مريح للجلوس أو الاتكاء.
- ذهن صافٍ، فعلى من يريد الاسترخاء إيقاف التفكير بما هو مقلق أو مشتت.
وآتيا كيفية أداء بعض أساليب الاسترخاء:
- استرخاء الدقيقتين، والذي يتم عبر تحويل الأفكار إلى داخل الشخص وإلى أنفاسه. فخذ بعض الأنفاس العميقة وأخرجها ببطء. وبعد ذلك، قم بإجراء مسح عقلي لجسدك، وذلك عبر ملاحظة المناطق المتوترة أو المشدودة ومن ثم إرخاؤها.
- الاسترخاء البسيط، والذي يتم عبر إغلاق العينين والتنفس الطبيعي من خلال الأنف. وأثناء التنفس، قل لنفسك كلمة أو جملة قصيرة، منها "أشعر بالهدوء". استمر في ذلك لمدة 10 دقائق، فإن تشتت انتباهك فتذكر أن تعود لاسترخائك والجملة التي كنت تذكرها. تنفس ببطء وانتظام.
- استرخاء التنفس العميق، وذلك بتركيز الانتباه على بقعة معينة تحت السرة. قم بالتنفس إلى أن يمتلئ بطنك بالهواء. دع الهواء يملؤك من البطن إلى الأعلى، وبعد ذلك أخرجه ببطء وبزفير طويل.

ليما علي عبد
مترجمة وكاتبة تقارير طبية

التعليق