مادبا : تجمع شعبي لحل الخلاف في منطقة الفيصلية

تم نشره في الجمعة 3 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 06:05 مـساءً

احمد الشوابكة 

مادبا- قرر عدد من وجهاء محافظة مادبا ولواء ذيبان الجمعة، على شكل تجمع شعبي يعنى بالمستجدات على الساحة المحلية وخاصة عند اهالي منطقة الفيصلية، وبعد التطورات الاخيرة عليها وتوثيق اواصر العلاقات الطيبة في المجتمع وحل القضايا والنزاعات الطارئة ومساعدة الافراد.

يأتي اللقاء بعد تفاقمت حالة النزاع وزيادة حالات العنف بين الافراد والتي من شانها تهديد امن واستقرار المجتمع، وتكبد الدولة خسائر مالية كبير .
الوزير الاسبق شراري الشخانبة، الذي احتضن اللقاء الاول في منزله ، اكد اننا احوج ما نكون في هذا الوقت الى زيادة اللحمة وتقريب وجهات النظر والحض على الفضيلة في المجتمع مؤكدا على اهمية التدخل بالمشكلات قبل حدوثها ، وقال اننا اليوم نكمل ما بدا به الاصدقاء من رجالات الوطن في ردم الهوة بين ابناء العمومية في مادبا  .
كما أن الحضور اكد ان هذه الخطوه مقدرة وتستحق التقدير كون الاشكالاليات التي حدثت لي الفيصلية تحدث في اي مجمع لكن بالارادة والتصاميم يمكن تجاوزها ، والالتفات الى القضايا الهامة وقالوا اننا لا يمكن أن  نقف مكتوفي الايدي حيالها  اي تطور من شانه يعرض الامن والسلم للخطر كما ابدوا الاستعداد بالتحرك سريعا لحل المشاكل والاشكاليات في محافظة مأدبا  وعلى راسها قضية الفيصلية والتي راح ضحيتها اثنان من خيرة شباب الوطن ، فالأردن يتوسط محيط ملتهب حيث تجاوز التحديات الامنية واغلب التحديات الاقتصادية والتي جاءت ضمن افرازات حالة عدم الاستقرار العربي بحكمة قيادتنا الهاشمية ووعي المواطن الاردني .
هذا ورحبوا الحضور بان ينظم لهم من عنده الرغبة بالمساعدة على تمتين العلاقة بين الناس وحل قضية الفيصلية ، واكمال ما بدا به سيوخ ووجهاء من المملكة،.
واكدوا على التوجة الى الاهل في الفيصلية في كل الطرق التي من شأنها انهاء حالة الخصام

التعليق