"الإسلامي" يواصل تكريم ذوي المتبرعين بالقرنيات

تم نشره في الأربعاء 15 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 12:00 صباحاً
  • جانب من الفعالية - (من المصدر)

عمان -الغد- برعاية الأمير رعد بن زيد، استمر البنك الإسلامي الأردني بمواصلة دعمه لحفل الغداء التكريمي لذوي المتبرعين بالقرنيات وتوزيع الشهادات التقديرية عليهم وللجهات الداعمة والمتطوعين والاشخاص المتبرع لهم بالقرنيات وذويهم  وذلك للعام الثامن على التوالي وبالتعاون مع جمعية أصدقاء بنك العيون الأردني والوقاية من فقدان البصر وبنك العيون الأردني وذلك في مطعم جبري المركزي يوم السبت الموافق 11/11/2017.
وأشاد الأمير رعد بن زيد كبير الأمناء بدور البنك الإسلامي الأردني بدعمه لهذا اللقاء السنوي وبدعوة من الاستاذ موسى شحادة تأكيدا لاهتمامه الدائم بدعم نشاطات جمعية اصدقاء بنك العيون والوقاية من فقدان البصر وبنك العيون الأردني والمساهمة في الجهود التي تبذل لدعم ثقافة التبرع بالقرنيات، وتكريم ابناء الوطن من ذوي المتبرعين بالقرنيات، وسلم الاستاذ موسى شحادة هدية تذكارية تقديرية لدعمه المستمر لهذه الجهود.
واعرب الاستاذ موسى شحادة المدير العام للبنك الإسلامي الأردني عن اعتزازه باستمرارية رعاية البنك لهذا الحفل سنويا والذي يأتي انطلاقا من حرص سمو الأمير رعد على إدامة التواصل مع ابناء المجتمع الأردني من ذوي المتبرعين بالقرنيات والجهات الداعمة لجهود جمعية اصدقاء بنك العيون والوقاية من فقدان البصر وبنك العيون الأردني، وبما يصب في تعزيز العلاقة التشاركية والتفاعلية بين مختلف اطياف المجتمع الأردني من افراد ومؤسسات مجتمع مدني وهيئات رسمية
وتطوعية، كذلك هو تطبيق عملي لدور البنك الإسلامي الأردني في تحمله لمسؤوليته الاجتماعية وتعزيز التكافل الاجتماعي من خلال دعم جهود التوعية بالتبرع بالقرنيات ونهجها الناجح في استدامة بث الوعي  في الأردن بشكل مستدام ،كما قدم الاستاذ موسى شحادة هدية تذكارية لسمو الامير رعد بمناسبة هذا الحفل التكريمي.
وشكر الدكتور معاوية البدور مدير عام بنك العيون الأردني البنك الإسلامي الأردني لاستمرارية رعايته السنوية للحفل التكريمي لذوي المتبرعين بالقرنيات ولجهود بنك العيون الأردني في مجال التوعية بالتبرع بالقرنيات. كما قدم ذوي المتبرعين بالقرنيات الشكر والتقدير لسمو الأمير رعد بن زيد وللبنك الإسلامي الأردني ولبنك العيون الأردني وجمعية اصدقائه على اقامة هذا الحفل التكريمي الذي جمعهم معا مستعرضين تجربتهم في مجال التبرع بالقرنيات.

التعليق