‘‘الألمانية الأردنية‘‘ تفتتح محطتها للطاقة الشمسية بقدرة 2.11 ميغاواط

تم نشره في الأربعاء 15 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 12:00 صباحاً
  • الجامعة الألمانية الأردنية

رهام زيدان

عمان - افتتحت الجامعة الألمانية الأردنية أمس مشروع محطة "أنوار" للطاقة الشمسية بقدرة 2.11 ميجاوط داخل حرم الجامعة بلواء ناعور.
وقالت رئيس الجامعة الأستاذ الدكتورة منار فياض إن انشاء محطة الطاقة الشمسية التي أطلق عليها اسم "انوار" يعتبر من اهم المشاريع في الجامعة، لأنه يدعم موازنة الجامعة من خلال تخفيض فاتورة الكهرباء الشهرية للجامعة بشكل كبير سينعكس على الجامعة إيجابا وخلال فترة وجيزة".
وأضافت فياض خلال الحفل الذي اقيم برعاية وزير التعليم العالي الأستاذ الدكتور عادل الطويسي إن المشروع يعتبر انتاجيا واقتصاديا من الدرجة الأولى، كما أنه يعكس فكرة الجامعة الألمانية الأردنية، التي تعتمد الأسلوب التطبيقي في التعليم والتدريب والتركيز على جهود التنمية المستدامة.
وشارك الأساتذة والمهندسون والفنيون والطلبة في الجامعة في كافة مراحل المشروع، بدءا من الفكرة وانتهاءً بالتشغيل والصيانة لاحقا.
كما يعتبر المشروع، بحسب فياض، مركزا للأبحاث والمشاريع والدراسات العلمية والتدريب الهندسي بتخصصات مختلفة، وذلك من خلال التكنولوجيا المطبقة في مراقبة المحطة ومكوناتها وانتاجها، وأيضاً مراقبة العوامل البيئية من خلال تجميع مختلف أنواع البيانات من المحطة، حيث تم تدريب عدد كبير من طلاب كلية الهندسة أثناء فترة تنفيذ المشروع، ليصبح انموذجاً لجميع الطلبة الآخرين وأي جهات أخرى مستفيدة للتدريب وتجميع البيانات المختلفة.
ولفتت فياض إلى أن فكرة وطريقة تطبيق المشروع ساهمت في تطوير البيئة المبنية والمعمارية للجامعة من خلال توفر التناغم بين العناصر الانشائية الجديدة للمشروع والطابع المعماري الحديث المميز للجامعة.
وأوضحت أن المشروع استخدام أحدث المواد والتقنيات الانشائية المعروفة عالمياً بعضها هو الأول من نوعه على مستوى العالم.
وقد تم تنفيذ المشروع من قبل مؤسسة فراس بلاسمة لأنظمة التحكم، حيث بدئ العمل في مطلع شهر شباط (فبراير) الماضي، وتم إنجازه بالكامل خلال فترة سبعة شهور.
واحتوت المحطة على 6697 لوحا شمسيا كهرضوئيا و79 محولا عاكسا، موزعة على محطات متفرقة داخل حرم الجامعة على شكل مظلات لمواقف السيارات عددها 600 موقف وممرات شمسية للطلاب والمشاة، بالاضافة الى محطات على أسطح المباني وأسطح الهناجر، مما ساهم بتوفير مساحات مظللة للسيارات والمشاة وأضاف على المظهر الجمالي للجامعة، كما تم تزويد الممرات ومظلات السيارات بنظام إنارة يعكس رونقاً جمالياً مميزاً لتلك المناطق ليلا.
كما احتوى المشروع أيضاً على نظام متقدم لأغراض المراقبة والتحكم (SCADA System) لجميع مكونات النظام لتسهيل عملية مراقبة ومتابعة مكوناته وانتاجيته ومعالجة أي مشاكل أو أعطال قد تحدث خلال التشغيل لحظياً.
ويتضمن المشروع محطة رصد جوي متكاملة لغايات متابعة بعض العوامل الجوية والبيئية كحساب قيم الإشعاعية ودرجات الحرارة ونسب هطول الأمطار، مما جعله نقطة لإعداد الدراسات العلمية والمشاريع المختلفة بكل ما يلزم من خلال ربط مخرجاتها مع مخرجات وإنتاجية محطة الطاقة الشمسية.

التعليق