الخصاونة: نرحب بالملاحظات الراصدة لحالة حقوق الإنسان بالمملكة

تم نشره في الأربعاء 15 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 01:00 صباحاً

عمان - أكد وزير الدولة للشؤون القانونية بشر الخصاونة ان الحكومة ترحب بجميع الملاحظات المحلية والدولية التي ترصد حالة حقوق الانسان في الاردن وتضعها ضمن اولويات عملها وضمن التوجيهات الملكية في هذا المجال.
وقال خلال رعايته مندوبا عن رئيس الوزراء هاني الملقي أمس الاجتماع الدوري لفريق التنسيق الحكومي لحقوق الانسان، ولجنة متابعة توصيات حقوق الانسان، بحضور ممثلين عن السلطات التشريعية والقضائية والتنفيذية ومؤسسات وطنية، ان الاردن استطاع ان ينتقل من الحديث عن الحقوق الاساسية التي كفلها الدستور الى الحقوق الاخرى التي كفلتها الاتفاقيات والمعاهدات الدولية والتي صادقت عليها المملكة.
من جهته، أكد المنسق الحكومي لحقوق الانسان رئيس لجنة متابعة توصيات حقوق الانسان باسل الطراونة، ان اللقاء ناقش الحالة العامة لحقوق الانسان، وتوصيات المركز الوطني لحقوق الانسان الواردة في تقريره الذي سلم مؤخرا لجميع السلطات، مشيرا الى أنه سيتم تجميع كافة الردود الحكومية ضمن تقرير سيتم اعداده خلال الفترة المقبلة، اضافة الى مناقشة الاستعراض الدولي الشامل لحقوق الانسان "يو بي ار" حيث سيناقش الاردن تقريره العام المقبل.
من جهتهم أشاد الحضور، ويمثلون السلطات الثلاث مجلسي الأعيان والنواب وعددا من الجهات الرسمية والاهلية والنقابات بالجهود التي يقوم بها فريق التنسيق الحكومي لحقوق الانسان والمنسق الحكومي العام من أجل تعزيز حالة حقوق الانسان في المملكة.  -  (بترا حسن الحسيني)

التعليق