دراسة: المراهقون يتأثرون باكتئاب الأب والأم

تم نشره في الأحد 19 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 04:40 مـساءً
  • اثبتت الدؤاسة أن هناك رابطا بين أعراض الاكتئاب عند الآباء وأعراض مشابهة عند الأبناء -(تعبيرية)

لندن- توصلت دراسة علمية إلى أن الاكتئاب عند الآباء والأمهات يؤثر على الأطفال، بالرغم من ان الأمهات غالبا ما يكن محور التركيز عند معالجة الاكتئاب لدى المراهقين.

وقالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) نقلا عن الدراسة، التي أجرتها جامعة يونفرسيتي كوليدج لندن، ان الوالدين لديهما دور في حماية الأبناء المراهقين من الإصابة بالاكتئاب، وحثت الآباء على طلب المساعدة عند ظهور الأعراض، من خلال استشارة أطبائهم.

وأثبتت نتائج الدراسة التي اعتمدت على عينتين كبيرتين من السكان، وهما 6 آلاف أسرة في ايرلندا، ونحو 8 آلاف أسرة في بريطانيا، ان هناك رابطا بين أعراض الاكتئاب عند الآباء وأعراض مشابهة عند الأبناء في سن المراهقة.

وقال الباحثون إن العديد من مشاكل الصحة النفسية، ومنها الاكتئاب، تبدأ في سن 13 عاما.-(بترا)

التعليق