12 طريقة طبيعية تخلصك من "حرقة المعدة" فوراً

تم نشره في الاثنين 20 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 11:13 صباحاً
  • تعبيرية

الغد- معظمنا يعاني من "حرقة المعدة" أو "الحموضة" من آن لآخر، خاصة بعد الإفراط في الطعام أو تناول الأطعمة الحارة أو الدسمة.

وعادة ما تحدث "الحرقة" بسبب صعود الأحماض الموجودة في المعدة إلى مجرى المريء، مما يسبب إحساساً بالضيق وعدم الراحة.

وبحسب العربي نت نقلا عن "ديلي هيلث بوست"، فإن "حرقة المعدة" يمكن أن تحدث بسبب عوامل أخرى منها على سبيل المثال مرض "الارتجاع المعدي المريئي"، وهو مرض يسبب دخول الأحماض المعدية إلى مجرى المريء مما يسبب الشعور بحرقة المعدة طيلة الوقت.

كما يمكن لبعض أنواع الأدوية التسبب بالشعور بـ"حرقة المعدة" مثل الأسبرين أو الأيبوبروفين وغيرها من العقاقير الدوائية، ويختلف هذا الأمر من شخص لآخر.

ومن العوامل الأخرى التي قد تتسبب بـ"حرقة المعدة" أيضاً التدخين والحمل والأزمات القلبية وبعض أنواع السرطان والسمنة والتوتر.

وقبل الإسراع بتناول الأدوية التي تقضي على "حرقة المعدة"، وهذا ما يفعله معظمنا، يمكننا تجربة بعض النصائح والوصفات التي يمكن أن تشكل درعاً واقياً وتخلصنا من "الحموضة" بسرعة وفعالية، ومنها:

1- لا تفرط في تناول الطعام

هناك عضلة أسفل مجرى المريء هي المسؤولة عن منع مرور الطعام من المعدة إلى مجرى المريء، فإذا كانت المعدة مكدسة بالأطعمة، فتصبح تلك العضلة ضعيفة بدرجة تسمح بمرور محتويات المعدة، وعلى الأخص الأحماض، إلى مجرى المريء مما يسبب الشعور بـ"الحرقة".

2- حاول السيطرة على وزنك

السمنة مرتبطة ارتباطاً وثيقاً بالإصابة بداء الارتجاع المعدي المريئي، وذلك بسبب الدهون الزائدة المحيطة بالمعدة وأنواع الأطعمة التي يتم تناولها.

3- تناول خل التفاح

قد يبدو الأمر غريباً لأول وهلة، حيث إن الخل بطبيعة الحال حمضي، فكيف له أن يقضي على "الحموضة". إلا أن خل التفاح العضوي الخام غير المنقى له تأثير قلوي على الجسم، حيث إنه يحتوي على الإنزيمات والألياف والبروتينات اللازمة للتخفيف من عملية الارتداد المعدي المريئي. فيمكنك تناول كوب من الماء الدافئ مضافاً إليه ملعقة من خل التفاح وملعقة من عسل نحل، وستشعر بتحسن كبير من "حرقة المعدة".

4- ابتعد عن المأكولات المسببة لـ"حرقة المعدة"

هناك بعض الأطعمة والمشروبات التي تزيد من الأحماض في المعدة، وبالتالي تتسبب بالشعور بـ"الحموضة"، ومنها الكحوليات والكاكاو بالحليب والقهوة والأطعمة المقلية والثوم والبصل الخام والنعنع والأطعمة المعلبة والوجبات السريعة (خاصة التي تحتوي على الدهون المحولة)، والوجبات المليئة بالتوابل، والطماطم، والحمضيات، والفلفل الحار، والفلفل الأسود، واللحم الأحمر، والتوت الأزرق ومنتجات الألبان.

5- امضغ العلكة

إن مضغ العلكة (الخالية من السكر) يساعد في إفراز اللعاب وبالتالي يقلل من الأحماض في مجرى المريء.

6- ابتعد عن المشروبات الغازية

كل المشروبات الكربونية تحتوي على الفقاعات التي تفرقع داخل المريء والمعدة وبالتالي تزيد من الضغط وتسبب "الحموضة"، كما أن معظم المشروبات الغازية حمضية. يمكنك استبدال المشروب الغازي بعصير فاكهة طبيعي أو فنجان من الشاي الدافئ.

7- عدّل من طريقة نومك

وضع النوم قد يتسبب في كثير من الأحيان في الشعور بـ"الحرقة" لذا يُنصح بالنوم على وسادة مرتفعة، والنوم على جانبك الأيسر.

8- اذهب إلى النوم بمعدة فارغة

الذهاب إلى النوم مباشرة بعد تناول الطعام من أسوأ العادات التي تسبب "الحموضة"، لذا يُنصح بعدم الذهاب للنوم قبل 3 ساعات من تناول الوجبة.

9- قلل من تناولك الكربوهيدرات

إن الكربوهيدرات البسيطة حمضية وتسبب الالتهابات والانتفاخ، لذا يُنصح باتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات للتقليل من أعراض الارتجاع المعدي المريئي.

10- عليك بماء الليمون

إن تناول كميات بسيطة من الماء المضاف إليه عصير الليمون من شأنه أن يعادل الأحماض في المعدة، كما يمكن تناول هذا الخليط قبل الوجبة بـ20 دقيقة لنتائج جيدة بخصوص الوقاية من "الحرقة".

11- تناول شاي الزنجبيل والكاموميل

يعرف الزنجبيل بخصائصه المعززة للهضم، نظراً لأنه يقلل من الالتهابات والتشنجات المعدية، مما يقي من عملية الارتجاع المعدي المريئي. أما عن الكاموميل، فهو من العناصر الملطفة والمهدئة للمعدة، كما أنه يقلل من الشعور بالغثيان وبآلام المعدة.

ولأفضل النتائج، يمكن تناول خليط من الكاموميل والزنجبيل مع الماء وتحلية الخليط بملعقة من عسل النحل.

12- تناول ملعقة من الخردل (المستردة)

الخردل يمكن أن يقضي على "حرقة المعدة" خلال دقائق معدودة. فتناول ملعقة صغيرة من الخردل العضوي الأصفر 

التعليق