الجولة الـ9 من دوري المحترفين تسجل أدنى عدد على مؤشر الأهداف

الوحدات والرمثا يقتسمان الصدارة.. والجزيرة و3 فرق تواصل المطاردة

تم نشره في الثلاثاء 21 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 12:00 صباحاً
  • حارس مرمى العقبة نور الدين بني عطية والمدافعون يبعدون الكرة وسط مزاحمة مهاجم الوحدات بهاء فيصل - (تصوير: جهاد النجار)
  • عدد من المقاعد التي تم تحطيمها في ستاد الحسن بعد لقاء الرمثا وذات راس - (من المصدر)

تيسير محمود العميري

عمان- قفز فريق الوحدات إلى صدارة دوري المناصير للمحترفين لكرة القدم برصيد 20 نقطة ومتقدما بفارق الأهداف عن الرمثا، عقب فوز الوحدات على العقبة 2-0 وتعادل الرمثا مع ذات راس 0-0، فيما حافظ الجزيرة على المركز الثالث رافعا رصيده الى 18 نقطة ومبتعدا بفارق نقطتين عن القمة، عقب فوزه على اليرموك 1-0.
وتقدم شباب الأردن خطوة وأصبح رابعا، رافعا رصيده الى 15 نقطة، عقب فوزه على المنشية 1-0، كما تراجع ذات راس خطوة نحو المركز الخامس رافعا رصيده الى 13 نقطة، ومتقدما بفارق الأهداف عن الفيصلي الذي تفوق على الأهلي بنتيجة 1-0.
تغيير على شكل ومضمون الصدارة
بالنظر الى النتائج التي تحققت في الجولة الماضية، فإن ملامح الصدارة والمطاردة تغيرت فقط فيما يتعلق بحدوث الشراكة على القمة بين الوحدات والرمثا، وفي الوقت نفسه واصل الجزيرة المطاردة مبقيا على فارق النقطتين، وبالتالي فإن هذه الفرق الثلاثة تبدو في سباق مستمر على القمة، التي لا يمكن الجلوس عليها مطولا ما لم يكن فريق أو أكثر قادرا على حصد كامل النقاط.
الوحدات والجزيرة حققا المطلوب حتى وإن كان بشق الأنفس، وفي المقابل لم يستطع الرمثا مواصلة مسلسل الانتصارات وفقد نقطتين من الفريق العنيد ذات راس، الذي سبق وأن أفقد كلا من الوحدات والفيصلي نقطتين مهمتين، لكن الأداء وبالذات لفريق الصدارة حامت حول الشكوك لأنه لم يكن كما كان منتظرا من أنصار الفريقين.
لكن ثلاثة فرق أخرى تبدو حائرة بين النزول الى منطقة الوسط، أو اقتحام حلبة المنافسة وتوسيع الدائرة فيها لتقبل وجود أكثر من ثلاثة فرق، وبالتالي فإن فريقا عنيدا بوزن شباب الأردن، طرح نفسه كفريق يمكنه التواجد في المربع الأول على ترتيب الفرق على أقل تقدير، وتبرز قوته في أن معظم الفرق لم تحسب حسابا جيدا له فوقعت في المحظور، ولذلك يبتعد بفارق 5 نقاط عن القمة و3 عن الجزيرة.
وكذلك فإن فريق ذات راس بقي يقدم النتائج المرضية ويخطف تعادلا بطعم الفوز، لكن مركزه الحالي يبدو مهددا من الفيصلي الذي لا يقبل أن يكون في المرتبة التاسعة، ويدرك بأنه بحاجة الى عدم فقدان أي نقطة وانتظار تعثر الفرق التي تسبقه، اذا ما أراد البقاء على حظوظه في المنافسة على اللقب الذي توج به الموسم الماضي، وفوزه على الأهلي الذي تزامن مع عودة الموقوفين الأربعة كان ضروريا وقلص الفارق الى 7 نقاط مع المتصدرين.
بين الوسط والهبوط
على الجانب الآخر، تبدو ثلاثة فرق بالرصيد ذاته من النقاط "9"، وهي الأهلي الذي حل سابعا ويتقدم بفارق الأهداف عن الحسين إربد الذي تقدم 3 خطوات رائعة، فيما تراجع المنشية الى المركز التاسع، وهذه الفرق الثلاثة تتقدم بفارق نقطة عن البقعة الذي تراجع خطوة وأصبح عاشرا برصيد 8 نقاط، كما تراجع العقبة خطوة وأصبح في المركز الحادي عشر برصيد 6 نقاط، كما بقي اليرموك في المركز الثاني عشر والأخير برصيد 4 نقاط.
وعليه، فإن 5 نقاط تفصل بين صاحب المركز الأخير والمركز السابع، ما يضع الفرق الستة في موقف الخطر، لأنها بحاجة الى التوجه نحو منطقة الوسط التي يمكن أن تبعث على الاطمئنان، وتبتعد عن منطقة الخطر التي ستؤدي بفريقين الى الدرجة الأولى في نهاية المطاف، وإن كان اليرموك والعقبة والبقعة الأكثر تهديدا، لكن يسجل لفريق العقبة أنه قدم مباراة كبيرة أمام الوحدات لا تعكس نتيجتها أبدا مجريات اللقاء.
جولة قوية
الجولة العاشرة وقبل الأخيرة من مرحلة الذهاب، ستقام على مدار يومي الخميس والجمعة المقبلين، ففي اليوم الأول سيلتقي الرمثا مع البقعة، ويحل الجزيرة ضيفا على ذات راس ويتواجه اليرموك مع الوحدات، وبالتالي فإن صورة المنافسة على المراكز الثلاثة الأولى ستكون محسومة في ذلك اليوم، كما ستكون ظاهرة أمام الفرق المطاردة التي تتحين الفرصة للتقدم الى الأمام وتضييق الفارق مع الفرق الثلاثة في المقدمة؛ حيث يشهد يوم الجمعة لقاءات شباب الأردن والعقبة والحسين إربد مع الأهلي والفيصلي مع المنشية، في مشهد يحضر للجولة الأخيرة من رحلة الذهاب التي ستحدد بطل تلك المرحلة بعد انتصاف عمر البطولة.
أرقام وكلام
- رغم أن المباراة الأولى في الجولة التاسعة شهدت تسجيل 6 أهداف بعد فوز الحسين على البقعة 5-1، إلا أن المباريات الخمس الأخرى لم تشهد مجتمعة سوى تسجيل 11 هدفا، لتكون الجولة الأضعف تهديفا، وبذلك يرتفع عدد الأهداف المسجلة الى 154 هدفا في 54 مباراة بمعدل 2.85 هدفا في المباراة.
- تقاسم مهاجم الوحدات بهاء فيصل صدارة الهدافين مع المحترف الفلسطيني في صفوف الأهلي محمود الوادي برصيد 8 أهداف، متقدمين بفارق هدفين عن المهاجم العراقي في صفوف الرمثا محمد شوكان، والمهاجم السوري في صفوف الجزيرة شادي الحموي.
- تم تحقيق الفوز في 5 مباريات مقابل حالة تعادل.. عدد الانتصارات ارتفع الى 36 مقابل 18 حالة تعادل منها 3 سلبية.
- أشهرت البطاقة الحمراء للاعبي البقعة وسام دعابس ومحمد السلو، وبالتالي ارتفع مؤشر حالات الطرد الى 7 حالات.
- احتسبت 3 ركلات جزاء جديدة نفذت اثنتان بنجاح من قبل لاعب الحسين نهار شديفات ولاعب شباب الأردن يوسف النبر، فيما أخفق لاعب الفيصلي لوكاس في التسجيل لتكون أول ركلة جزاء ضائعة في الدوري.. عدد ركلات الجزاء المحتسبة بات 13 نفذت 12 منها بنجاح.
- الحضور الجماهيري في مباراة الفيصلي والأهلي كان كبيرا للغاية وسجلت المباراة العدد الأكبر خلال الجولة التاسعة.
- شغب الملاعب كان أحد العناوين البارزة في عدد من مباريات الجولة التاسعة، ما يعني انتظار قرارات كثيرة في جلسة اللجنة التأديبية؛ حيث قام متفرجون لفريق المنشية بإلقاء الحجارة في ملعب المفرق بعد خسارة الفريق أمام شباب الأردن، كما قام متفرجون لفريق الرمثا بخلع عدد من مقاعد ستاد الحسن ورميها على أرضية الملعب بعد التعادل أمام ذات راس، وألقى متفرجون لفريق العقبة الحجارة بعد الخسارة أمام الوحدات، بالإضافة الى العديد من الهتافات غير المقبولة التي صدرت من عدد من جماهير أندية عدة.
- الوحدات والرمثا الأكثر فوزا "6 مرات" والبقعة والعقبة واليرموك الأقل "مرة".
- الوحدات والرمثا والجزيرة الأقل خسارة "مرة" واليرموك الأكثر "7 مرات".
- البقعة الأكثر تعادلا "5 مرات" واليرموك الأقل "مرة".
- الوحدات والرمثا الأقوى هجوما "20 هدفا" واليرموك الأضعف "5 أهداف".
- الوحدات الأقوى دفاعا "7 أهداف" واليرموك الأضعف "19 هدفا".
- الوحدات يملك أفضل فارق أهداف +13 واليرموك الأسوأ -14.
- شباب الأردن الفريق الوحيد الذي سجل أهدافا تساوي التي دخلت مرماه "10 أهداف".
نتائج مباريات الجولة الـ9
- الحسين * البقعة 5-1، سجل للحسين رائد النواطير 2 وأحمد أبو كبير ومحمد زينو ونهار شديفات وللبقعة عدنان عدوس.
- شباب الأردن * المنشية 1-0، سجله يوسف النبر.
- الجزيرة * اليرموك 1-0، سجله أحمد العيساوي.
- الرمثا * ذات راس 0-0.
- الوحدات * العقبة 2-0، سجلهما أدهم القرشي وبهاء فيصل.
- الفيصلي * الأهلي 1-0، سجله أنس الجبارات.
مواعيد مباريات الجولة الـ10
- الرمثا * البقعة، الخميس 23-11، الساعة 4 مساء، ستاد الحسن.
- ذات راس * الجزيرة، الخميس 23-11، الساعة 2.30 مساء، ستاد الكرك.
- اليرموك * الوحدات، الخميس 23-11، الساعة 6.30 مساء، ستاد الملك عبدالله الثاني.
- شباب الأردن * العقبة، الجمعة 24-11، الساعة 4 مساء، ستاد الملك عبدالله الثاني.
- الحسين * الأهلي، الجمعة 24-11، الساعة 4 مساء، ستاد الحسن.
- الفيصلي * المنشية، الجمعة 24-11، الساعة 6.30 مساء، ستاد عمان.


التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »توقيت المباريات (ابو يوسف)

    الثلاثاء 21 تشرين الثاني / نوفمبر 2017.
    هل هي الصدفة فقط التي تضع مباريات الفيصلي والوحدات الساعة 6:30 ومباريات الرمثا والحسين الساعة 4:00؟؟؟؟؟
  • »تحليل جيد ولكن... (اربداوي)

    الثلاثاء 21 تشرين الثاني / نوفمبر 2017.
    تحليل جيد للأسبوع التاسع ولكن لا أدري سبب تجاهل سبب مظاهر الشغب هل اننا لا نملك الشجاعة لانتقاد التحكيم في مباراة الرمثا الحكم اخطأ في معظم قراراته ومنها عدم احتساب ركلة جزاء
    وتم احتساب هدف الوحدات الثاني من تسلسل واضح
    وضربة جزاء في الدقيقة 95 لشباب الأردن
    ويتسأل البعض عن مظاهر الشغب!!!!!!