‘‘تطوير المشاريع‘‘ تنظم ورشة عمل لفريق سلسلة القيمة الزراعية

تم نشره في الأربعاء 22 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 12:00 صباحاً
  • جانب من ورشة العمل -(بترا)

عمان- نظّمت المؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية (JEDCO) أمس ورشة عمل لفريق سلسلة القيمة الزراعية.
وهدفت الورشة إلى رفع الوعي لدى أصحاب المصلحة الرئيسيين والاعضاء في فريق سلسلة القيمة الزراعية لمحاصيل الخضار والفواكه وإطلاعهم على أهداف مشروع التنمية الاقتصادية والريفية والتشغيل وتحديد أدوارهم وزيادة وعيهم بمفهوم ومنهجية سلسلة القيمة الزراعية والعمل على تعزيز التفاعل فيما بينهم.
وأكد وزير الزراعة المهندس خالد الحنيفات خلال رعايته أعمال الورشة أن التحديات الزراعية تهدد الإنسان في أمنه الغذائي.
وقال إن الأردن يعتبر من أكثر الدول تضررا وتأثرا بتحديات الزراعة والتي ابرزها زيادة عدد السكان، وارتفاع الأسعار خصوصا مدخلات الانتاج والتغيرات المناخية وتدهور الاراضي والجفاف وندرة المياه والأمراض النباتية والتسويق.
وأشار إلى أن نسبة مساهمة القطاع الزراعي في الناتج المحلي الاجمالي تبلغ حوالي 3.2 % وان مساهمة القطاع الزراعي زادت بالارقام المطلقة إلى 1074.9 مليون دينار في العام 2014.
وبين الحنيفات أن حوالي 15 % من سكان الأردن يعتمدون على الزراعة إلا انه عندما تؤخذ نشاطات الأعمال الزراعية في الحسابات، تصل مساهمة قطاع الزراعة والمواد الغذائية الزراعية والصناعات الغذائية الاجمالية في الناتج المحلي الاجمالي إلى حوالي 6 بالمائة 2015 عدا انها محرك للعديد من القطاعات الاقتصادية الاخرى مثل قطاع النقل وتشغيل الأيدي العاملة والصناعات الغذائية. وأكد وزير الزراعة أن أهمية الزراعة لا تقتصر على القيمة الاقتصادية فقط، لكنها تتضمن أيضا قيما أخرى ذات اهمية مثل قضايا البيئة والامن الغذائي كون الأردن مكتف ذاتيا من انتاج معظم محاصيل الخضار والفواكه.
وأوضح الوزير إن المنتجات الزراعية الأردنية وصلت إلى العديد من الأسواق العربية والأوروبية ما يؤشر إلى أن نوعية وجودة منتجاتنا الزراعية منافس لمثيلاتها في العالم.
وقال القائم بأعمال المدير التنفيذي للمؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية محمد المهيرات سيتم تشكيل فريق عمل يضم جميع أعضاء السلسلة للعمل على مناقشة المعيقات والتحديات والفرص وتحليلها في المراحل كافة التي تمر بها المنتجات الزراعية.
وأضاف سيعمل الفريق على وضع التوصيات والحلول المناسبة وتحديد مجالات الحوار جميعها في السياسات الزراعية والتي ستساهم بشكل كبير في تحقيق اهداف المشروع.
وأكد بدوره مدير عام المركز الوطني للبحث والارشاد الزراعي الدكتور نزار حدّاد أن المركز سيعمل على تقديم خدمات مدارس المزارعين الحقلية للمحاصيل عالية القيمة والتي تهدف إلى تحسين الممارسات الزراعية الجيدة وتبني التكنولوجيا الحديثة بالإضافة إلى تأهيلهم للحصول على شهادة الممارسات الزراعية الجيدة.
وقال من جهته مدير عام مؤسسة المواصفات والمقاييس الأردنية الدكتور حيدر الزبن أن المؤسسة ستقوم بتوعية وتثقيف المزارعين بمتطلبات شهادة الممارسات الزراعية الجيدة العالمية والعمل على إجراء التدقيق الداخلي ومنح شهادة الممارسات الزراعية الجيدة العالمية للافراد والمجموعات.
وأوضح نائب رئيس الجمعية الأردنية لمصدري ومنتجي الخضار والفواكه زهير جويحان أن دور الجميعة يكمن في إيجاد الترابطات بين صغارالمزارعين المستهدفين من قبل المشروع وكبار المنتجين والمصنعين وتجار الجملة والمصدرين بالإضافة إلى ربطهم مع موردي المدخلات من خلال الزراعات التعاقدية، والمشاركة بتنفيذ دراسات السوق والدورات التدريبية وورش العمل والجولات الدراسية والمعارض التجارية. وقدمت مديرة المشروع الدكتورة سامية عكروش نبذة عن مشروع التنمية الاقتصادية الريفية والتشغيل آلية عمل المشروع والشركاء في تنفيذ الانشطة المختلفة واستعرضت اهداف المشروع التفصيلية والتي تتضمن دمج صغار المزارعين في سلسلة القيمة وتحسين فرص الحصول على التمويل في المناطق الريفية من خلال بناء القدرات الفنية والتنافسية للمزارعين وتفعيل مشاركتهم في سلاسل القيمة وبناء قدراتهم من النواحي الفنية وتشجيعهم على تشكيل مجموعات وجمعيات وتحسين كفاءة سلسلة القيمة وتطويرها بهدف زيادة حجم الصادرات من الخضار والفواكه ذات القيمة العالية وتوفير فرص عمل في المناطق الريفية. - (بترا)

التعليق